أوروباإقتصاد

أوروبا : تعرف على الدول صاحبة أطول ساعات العمل أسبوعيا

بلجيكا 24 – اشار تقرير لمكتب الإحصاء الأوربي أنّ معدل عدد ساعات العمل أسبوعيا يختلف داخل دول الاتحاد الأوربي.

فهناك دول يصل معدل ساعات العمل بها اسبوعيا إلى 42 ساعة بينما تنخفض ساعات العمل في دول أخرى إلى 37 ساعة.

ساعات العمل تختلف من دولة إلى أخرى

تناولت دراسة الأسابيع الأطول من حيث ساعات العمل في أوروبا والأسابيع الأقصر حيث أشارت الدراسة إلى أنّ الأسابيع الأطول من حيث ساعات العمل نجدها في اليونان بمعدل 42.3 ساعة أسبوعيا أما أقصر الأسابيع من حيث معدل ساعات العمل فنجدها في هولندا بمعدل 30.3 ساعة أسبوعيا.

أما متوسط ساعات أسبوع العمل على المستوى الأوربي فقد بلغ 37.1 ساعة أسبوعيا في العام 2016، ولكن المعدل بلغ 40.3 ساعة أسبوعيا عندما نأخذ بعين الاعتبار نظام العمل بكامل الدوام.

وعندما نأخذ في الحسبان العمال الذين ينشطون في إطار نظام العمل بالدوام الكامل نجد بريطانيا في المركز الأول أوروبيا بمعدل 43.3 ساعة أسبوعيا، متبوعة بقبرص بمعدل 41.1 ساعة ثمّ النمسا 41.4 ساعة واليونان 41.2 ساعة.

وأما الدانمارك التي تصل ساعات العمل الأسبوعي بدوام كامل فيها إلى 37.8 ساعة وإيطاليا 38.8 ساعة وفرنسا 39 ساعة فهي الدول التي تمثل أسابيع العمل فيها بنظام الدوام الكامل الأقصر في أوروبا.

وسبق وأن سجلت سويسرا أعلى معدل لعدد ساعات العمل الأسبوعية في القارة العجوز بمعدل 42 ساعة أسبوعيا في إطار نظام الدوام الكامل. وظهرت ألمانيا صاحبة أكبر اقتصاد أوروبي في المرتبة السابعة، من حيث أعلى ساعات العمل أسبوعيا.

البلدان صاحبة أطول أسابيع العمل بدوام كامل

المملكة المتحدة: 42.3 ساعة

قبرص: 41.7 ساعة
النمسا. 41.4 ساعة
اليونان: 41.2 ساعة
البرتغال: 41.1 ساعة
بولندا: 41.1 ساعة

البلدان صاحبة أقصر أسابيع العمل بدوام كامل

فنلندا: 39.1 ساعة

أيرلندا: 39.1 ساعة
هولندا: 39 ساعة
فرنسا: 39 ساعة
ايطاليا: 38.8 ساعة
الدانمارك: 37.8 ساعة

الدراسة أخذت بعين الاعتبار أيضا معدل العمالة المستقرة في الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي. فلدى رومانيا والمملكة المتحدة وجمهورية تشيكيا أعلى عدد من العمال في وظائف مستقرة. كما كشفت الدراسة أنّ كرواتيا وفرنسا واسبانيا وبولندا وسلوفينيا كان الدول التي يزاول بها أكبر عدد من الأشخاص وظائف قصيرة الأجل أو عقود مؤقتة.

كما درس مكتب الإحصاء الأوروبي عدد الأشخاص الذين يملكون عقود عمل استمرت لأقلّ من ثلاثة أشهر وخلصت الدراسة إلى أنّ ما نسبته 2.3 في المائة من الموظفين في الاتحاد الأوروبي كانوا يعملون بعقود قصيرة المدى.

وعلى ما يبدو فالعقود قصيرة المدى هي الأكثر شيوعا في قطاعات الزراعة والغابات وصيد الأسماك، ويتعلق الأمر بما نسبته 8.1 من الموظفين في هذا القطاع الذي يصنف بالشاق.

نسبة الموظفين في القطاعات الشاقة على المستوى الأوروبي

كرواتيا: 8.4٪

فرنسا: 4.8٪
إسبانيا: 4.7٪
بولندا: 4.5٪
سلوفينيا: 4.5٪
فنلندا: 4.4٪
السويد: 3.7٪
بلجيكا: 3.5٪
إيطاليا: 3.2٪
النمسا: 1٪
ليتوانيا: 0.95٪
بلغاريا: 0.7٪
أيرلندا: 0.7٪
قبرص: 0.7٪
المانيا: 0.5٪
تشيكيا: 0.4٪
المملكة المتحدة: 0.4٪
رومانيا: 0.4٪

كما كانت نسبة الأشخاص الذين يعملون في وظائف محفوفة بالمخاطر مرتفعة في البلدان التي قدمت طلب الترشح للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي على غرار الجبل الأسود وتركيا.

ولم تشر الدراسة إلى أنّ العقود القصيرة المدى تتعلق بالرجال دون النساء أو العكس، ولكنها أكدت أنّه في عام 2016 كان هناك 188.4 مليون موظف في الاتحاد الأوروبي و32.7 مليون شخص يعملون لحسابهم الخاص.

مقالات ذات صلة

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock