بلجيكاقوانين وخدمات

بلجيكا : التمييز بين عقود العمل على أساس مدة العقد

مدة العقد
يمكن أن تكون عقود العمل مختلفة تبعا لمدتها ومحتواها. وبالتالي يمكن أن نميز :

• عقد عمل مفتوح، حيث لا يتم فيه تحديد نهاية الالتزام

وهو عقد لا يقتصر على وقت معين. ويعتبر هذا النوع من العقود قاعدة عامة، فإذا لم يقم العامل ورب العمل بالتخطيط فيما يتعلق بمدة العقد، يتم اعتباره عقد عمل مفتوح بشكل تلقائي.

ولا يتطلب عقد العمل هذا أي إجراء شكلي إلزامي. حتى إنه يمكن إبرامه شفهيا، وإن كان يفضل أن يتم إبرامه كتابة.

• عقد عمل محدد المدة، وبموجبه تتحدد بداية ونهاية الالتزام بالعمل

وهو عقد يذكر موعدا محددا أو حدثا يكون الانتهاء منه في موعد يضع حدا للالتزامات المتبادلة بن الطرفين. وهذا النوع من العقود يجب بشكل إلزامي أن يكون مكتوبا ويحمل توقيعا قبل البدء بالخدمة.

وإذا لم يتم ذكر موعد انتهاء العقد، فإن العقد يعتبر بشكل تلقائي كعقد مفتوح.

وينتهي عقد العمل المحدد المدة عادة في الأجل المحدد، دون إنذار أو إشعار إلزامي. وإذا استمر العامل ورب العمل في تنفيذ العقد بعد الأجل المحدد، فيخضع هذا العقد تلقائيا إلى نفس القواعد المقررة بالنسبة لعقد العمل المفتوح.

وفي العادة، ليس من الممكن إبرام عقود عمل محدد المدة متتالية دون انقطاع بينها.

ولا يمكن السماح بإبرام عقود عمل محددة المدة إلا وفقا للشروط التالية :

– يجب على رب العمل أن يثبت أن هذا النوع من العقود مبرر بأسباب مشروعة، على سبيل المثال، عقود البحث العلمي المدعومة أو العروض.
– لا يمكن إبرام إلا أربعة عقود متتالية، شريطة أن لا تثل مدة كل واحد منها عن ثلاثة أشهر وأن لا يتجاوز مجموع مدتها سنتين.
– من خلال اتفاق مسبق لمراقبة القوانين الاجتماعية، يمكن إبرام عقود متتالية بما لا يقل عن ستة أشهر لكل واحد منها. ولا يمكن أن تتجاوز مدة مجموع هذه العقود ثلاث سنوات.

• عقد عمل مؤقت، والذي من خلاله يلتزم عامل مؤقت إزاء وكالة التوظيف المؤقت بالقيام بعمل لدى مستخدم مؤقت مقابل أجر مالي.

لا يمكن إبرام عقد من أجل تنفيذ عمل مؤقت أو عقد عمل مؤقت إلا للأسباب التالية :

– استبدال عامل دائم
– عبئ العمل الاستثنائي
– أداء عمل استثنائي
– بعض الخدمات الفنية العرضية

ويتم إبرام عقد عمل لأجل إداء عمل مؤقت مباشرة من قبل رب العمل وأحد العمال. ويتم إبرام عقد العمل المؤقت عبر وساطة وكالة التوظيف المؤقت.

خصائص هذه العقود :

– يمكن إبرام هذه العقود بالنسبة لمدة محدودة وكذلك بالنسبة لعمل محدد بشكل واضح، وأيضا من أجل الحلول محل عامل دائم.
– ويتعين بالضرورة أن يكون هذا النوع من العقود مكتوبا.
– ويتم السماح بإبرام عدة عقود متتالية.

• عقد عمل محدد بشكل واضح، بحيث تكون نهاية الالتزام موافقة للانتهاء من العمل.

في هذا العقد، ليست مدة العقد هي المحددة، ولكنه العمل الواجب تنفيذه بالتحديد (مثل عقد عمل كممثل في فيلم معين، أو جني الثمار في مزرعة، أو تأليف كتاب…). واعتبارا من بداية العقد، يمكن للأطراف تقييم مدته.

وصف دقيق للعمل
تعين على العامل أن يتوفر قبل البدء بالخدمة، على وصف دقيق للعمل المتفق عليه من أجل تقدير حجم العمل المطلوب والوقت اللازم لإنجازه بشكل دقيق.

بداية نهاية عقد العمل
يجب أن يتمثل هذا النوع من عقود العمل كتابة على أبعد تقدير في وقت بدء العامل للخدمة. وتنتهي صلاحيته تلقائيا، دون أن يكون تحذير من أحد الإطراف ضروريا، عند انتهاء العمل المتفق عليه.

• عقد الاستبدال، الذي يدل على هوية ومهمة الشحص المستبدل وكذلك سبب ومدة العقد.

يمكن أن يتم إبرام عقد استبدال من أجل استبدال عامل تم تعليق عقد عمله بشكل مؤقت (على سبيل المثال، في حالة انقطاع مهني، ولكن لسبب آخر غير البطالة)

امتيازات إلزامية
يجب أن يكون العقد مكتوبا بشكل إلزامي قبل البدء في الخدمة. كما يجب أن يندرج فيه سبب الاستبدال وهوية العامل الذي تم استبداله.

المدة
يجوز للطرفين إنهاء وفسخ العقد مع تقليص مدة الإشعار، أو حتى بدون سابق إنذار على الإطلاق، عندما يستأنف العامل الذي تم استبداله وظيفته.

ولا يمكن لمدة عقد الاستبدال أن تجاوز سنتين، إلا إذا تعلق الأمر باستبدال شخص في حالة انقطاع مهني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

رجاءاً ،قم بإلغاء الإضافة لتتمكن من تصفح الموقع