بلجيكا

رئيس وزراء بلجيكا “الوضع خطير،إنه أسوأ من 18 مارس”

بلجيكا 24 – حل رئيس ورزاء بلجيكا السيد ألكسندر دي كرو ضيفاً على RTL Info في الساعة 7 مساءً للتحدث عن الأزمة الصحية المرتبطة بفيروس كورونا والإجراءات الجديدة التي تم تحديدها يوم الجمعة والتي ستطبق اعتبارًا من الغد.

وقال السيد دي كرو ان الوضع الوبائي آخذ في التدهور في بلجيكا ، كما هو الحال في العديد من البلدان الأوروبية الأخرى،و لمواجهة الوباء قررت الحكومة تشديد الإجراءات لا سيما من خلال فرض إغلاق صناعة الضيافة.

وعند سؤاله هل ستكون هذه الإجراءات كافية للحد من انتشار فيروس كورونا وتجنب تشبع المستشفيات؟

أجاب دي كرو قائلاً “على أية حال ، صحيح أن الوضع خطير ، أنه أسوأ من 18 مارس عندما قررنا الحجر الصحي هذا الاخير أظهر ثماره”.

إن الإجراءات التي نتخذها هي إجراءات صارمة، نحن نطلب في الواقع تقييد كل اتصال غير ضروري، أننا نقوم بذلك لحماية المستشفيات ولكن أيضًا حتى يتمكن أطفالنا من الاستمرار في الذهاب إلى المدرسة “.

وأضاف الوزير”إذا نظرنا إلى الوضع في العناية المركزة في مستشفياتنا اليوم ، لدينا ثلاثة أضعاف عدد المرضى لذا فإن الوضع في المستشفيات خطير،و سوف يستمر في التدهور. يجب علينا الآن أن نفعل كل شيء حتى نتمكن من علاج جميع الأشخاص الذين يأتون إلى مستشفياتنا، ومن الضروري حقا ان نقصر جميع الاتصالات قدر المستطاع “.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock