بلجيكا

أرقام كورونا تدعو للقلق في بلجيكا ..كيف سيكون الوضع في حالة فرض حجر صحي جديد؟

بلجيكا 24 – كثر الحديث مؤخراً عن الحجر الصحي بعد أرقام الإصابات الضخمة التي يتم الإعلان عنها كل يوم،لكن السؤال الذي يطرحه الجميع كيف سيكون الوضع في حالة فرض الحجر الصحي(الإغلاق) في الأسابيع المقبلة؟

في بلجيكا ، تستمر الأرقام المرتبطة بوباء فيروس كورونا في التدهور، لم تكن العدوى بهذا العدد من قبل ، كما أن حالات الاستشفاء تتزايد بشكل خطير. ونتيجة لذلك ، تتخذ السلطات على مختلف المستويات إجراءات لمحاولة وضع حد لهذا الاتجاه.

وبينما فرضت بعض المقاطعات حظر تجول والذي إعتبرة البعض إجراءاً متطرفاً ، ولكن يبدو أنه لم يعد مستبعدًا اليوم فرض الحجر الصحي من جديد في بلجيكا لإن الوضع مقلق للغاية، ولكن كيف سيكون “الإغلاق” الجديد؟ هل سيكون هو نفسه كما في الربيع الماضي؟

في الواقع ووفقًا للمعلومات الواردة من هيت لاتست نيوس سيتم اتخاذ القرارات التالية:

– المقاهي والمطاعم تغلق أبوابها، إذا بدت المطاعم اليوم تقفل ابوابها مبكراً بسبب الإجراءات الحالية، فلن يكون هذا هو الحال في حالة إعادة الحجر الصحي.

– ستتم إزالة الفقاعات الاجتماعية، اليوم ، يمكن لكل مواطن رؤية ثلاثة أشخاص عن قرب خارج منزلهم،لكن إذا فرض الحجر من جديد سنعود إلى شهر مارس ، حيث الاتصالات الوثيقة الوحيدة المسموح بها هي أولئك الذين يعيشون تحت سقف واحد.

– يصبح العمل عن بعد إلزاميا مرة أخرى إنه الآن “موصى به للغاية”.

– ستبقى المتاجر مفتوحة وليست متاجر الطوارئ فقط على عكس الإغلاق الأول ، يمكن أن تظل جميع المتاجر مفتوحة.

– يمكن أن تظل المدارس مفتوحة ، ولكن التبديل إلى الرمز البرتقالي أو الأحمر ، وسيتم اتخاذ إجراءات جديدة على الأرجح.

– أخيرًا ، في المستشفيات ، سيتم تأجيل الرعاية والتدخل (التدخلات) غير العاجلة وقد بدأت بعض المؤسسات بالفعل في تأجيل بعض التدخلات بسبب الزيادة في عدد حالات الاستشفاء.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock