بلجيكاحوادث

قضية تشوفانيك: التحقيقات تُظهر توضيحات الشرطة حول “التحية النازية”

بلجيكا 24 – وفقاً لتقرير صحيفة “لوسوار” ،أصدرت “اللجنة P” المختصة بمراقبة الشرطة البلجيكية تقريرها حول قضية تشوفانيك.

تعود الوقائع إلى فبراير 2018، حين تم القبض على رجل في مطار شارلروا لمحاولته الصعود على متن الطائرة بدون بطاقة هوية.

وكان الرجل الذي يدعى جوزيف تشوفانيك رجل أعمال “سلوفاكي الجنسية”، قد أمضى الليلة في زنزانة وتوفي بعد ثلاثة أيام في المستشفى إثر إصابته بسكتة قلبية.

وكانت الصور التي إلتقطتها كاميرا المراقبة مروعة للغاية: حيث يمكننا بوضوح رؤية ضابط شرطة يضغط بركبته على عنق الضحية ، في حين ان شرطية أخرى تؤدي التحية النازية.

استجوبت اللجنة P ضباط الشرطة الموجودين في الموقع ذلك المساء. وشرحوا كيف بدأت القصة، منذ الاعتقال وحتى وصول سيارة الإسعاف لنقل السيد “تشوفانيك” إلى المستشفى.

لم يعرف مضمون المقابلة مع الشرطية التي أدت التحية النازية، إلا ان احدى زملائها شرحت للجنة قائلةً: “لم أرها على الهواء مباشرة ولكن يمكنني وصف السياق لك.

وقالت الشرطية، ذكرتنا السيدة برجل، كان يتحدث باللغة الألمانية في أفلام دي فونيس، في حين سأل شخص ما في الخارج عما كانت تلك الشرطية تفعله ، فقالت “إنها تتحدث اللغة الألمانية”.

شرطية أخرى رأت الشابة تقدم التحية الألمانية، “كانت في الردهة وأخبرتها أنها لا تستطيع فعل هذا، ولكنها إعتذرت على الفور.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock