حوادث

بلجيكا : إعتقال الرجال الأربعة مختطفي الطائرة الهليكوبتر

بلجيكا 24- إعتقلت الشرطة الرجال الأربعة الذين إختطفوا طائرة هليكوبتر في أنتويرب يوم الجمعة، وحلقوا بها فوق ثلاثة سجون في بروكسل في مهمة لإنقاذ زوجة أحدهم المسجون في إنتظار المحاكمة بتهمة القتل.

خضع الأربعة للتحقيق من قبل قاضي تحقيق معين من قبل مكتب المدعي العام في أنتويرب ، وظهرت تفاصيل أكثر عن الخطة.

ظاهرياً؛ كانت الطائرة مستأجرة بشكل مسبق لطاقم تلفزيوني لأخذ لقطات جوية للسجون من أجل تقرير صحفي.

إقترب ثلاثة رجال من الطيار، وهي إمرأة تبلغ من العمر 35 عامًا ، في مطار أنتويرب في ديورن وأجبروها تحت تهديد السلاح على التحليق بالطائرة في الهواء والتوجه إلى بروكسل.

هناك ، حلقت الطائرة فوق سجني سان جيل وفورست، وكذلك سجن “بيركنديل” للنساء القريب.

تم تحذير سلطات السجن والتي أجرت إحصاء لعدد المساجين ، للاشتباه في محاولة هروب ، لكنها لم تجد نقص في عدد السجناء.

تبين لاحقًا من تصريحات الطيار أنها لم تتمكن من الهبوط في أرض السجن، ثم غادرت المروحية المنطقة ، وتم إنزال الرجال في موقف للسيارات في هيليسين في برابانت والون ، حيث إختفوا هناك.

بات واضحاً الآن أن الخطة كانت لإنقاذ زوجة أحد أفراد العصابة، مايك.ج ، من سجن بيركنديل ، وقد تم تسميتها فقط باسم كريستل.أ ، البالغة من العمر 27 عامًا ، وتزوج الاثنان عندما كانت في السجن.

تم إطلاق سراح مايك ج ، البالغ من العمر 24 عامًا من تونجيرين من السجن، لكن كريستل أ. موجودة الآن بالسجن ، بتهمة قتل زوجها الأول في “أرشوت” في عام 2018. وهي وعشيقها متهمان بطعن الرجل حتى الموت ، وتواجه عقوبة بالسجن لمدة 30 عامًا.

ووفقًا لمحاميه ، يتعاون مايك.ج بشكل كامل مع التحقيق.

تم إرسال مشتبه آخر ، وهو والد مايك.ج بالتبني ، إلى هيليسين بالقرب من “تينين” لالتقاط أفراد العصابة بالسيارة بعد الإنقاذ. إلا ان عملية الهروب من السجن لم تتم فقط لأسباب لم تتضح بعد.

المشتبه به الثالث الذي تم الكشف عن اسمه هو دينيس.ل، والبالغ من العمر 22 عامًا من لانكين، والذي يدعي محاميه أنه لم يكن على علم بخطة الإنقاذ.

وقال المحامي “جوناثان بوغارتس”: طلب صديق من موكلي إلتقاط الصور ومقاطع الفيديو، فأحضر حقيبة ظهر مليئة بالكاميرات والعدسات وقام أيضًا بالتقاط بعض الصور أثناء الرحلة.

وأضاف بوغارتس، “لم يكن موكلي على علم بخطة إطلاق تهريب أي شخص من السجن”.

وبحسب الأنباء الواردة، فلم يتم الكشف عن هوية المشتبه به الرابع ، البالغ من العمر 18 عامًا من بيلزن.

في وقت لاحق بعد ظهر يوم الأحد ، تم إطلاق سراح المشتبه به البالغ من العمر 50 عامًا بشروط.

وقالت السلطات البلجيكية ان المشتبه بهم الثلاثة الآخرون سيظلون رهن الاعتقال حتى مثولهم أمام المحكمة خلال هذا الأسبوع.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock