حوادث

النيابة العامة الاتحادية تبحث عن حمزة وعزيز “شخصين خطرين للغاية”

بلجيكا 24 – بناء على طلب النيابة العامة الاتحادية ، أصدرت الشرطة الاتحادية اليوم الجمعة مذكرة تفتيش بحق حمزة عقرقاش وعزيز مزون وهما رجلان فرنسيان الجنسية تعتبرهما الشرطة البلجيكية شخصين عنيفين وخطرين للغاية.

وقال المتحدث بإسم المدعي الفيدرالي “إريك فان دويز”: “نحن نعتبر هؤلاء أشخاصًا خطرين حقًا ، وبالتالي يبدو من المهم بالنسبة لنا أن يتم اعتقالهما في أسرع وقت ممكن”.

وبحسب المتحدث، كلا الرجلين لديهما بشرة سمراء بعيون بنية حمزة عقرقاش 29 عاماً ، لديه ندبة على شفته العليا من مواليد “ليل الفرنسية”، و عزيز مزون من مواليد “سان بول سور مير” يبلغ من العمر 34 عامًا.

ويشتبه في ضلوعهم في تنظيم إجرامي ناشط في النقل الدولي للمخدرات من المغرب إلى أوروبا وبلجيكا وعلى وجه الخصوص، ويشتبه في قيامهما أيضاً بإختطاف مواطن بلجيكي في إسبانيا في عام 2019 ، بعد اختطافه وتعذيبه لعدة أيام وتعرضه لأذى جسدي خطير للغاية.وأضاف المتحدث ان الشخصين تورطا في هذه القضية ما دفع المدعي الفيدرالي إلى إطلاق إشعار البحث هذا.

وأشار المتحدث إلى أن هذان الرجلان من ناحية أخرى ليس لهم أي صلة بإعتقال بلجيكيين وفرنسي في 21 أغسطس في مدينة “سبتة” بعد محاولة خطف و إطلاق نار.

يمكن لأولئك الذين لديهم معلومات عن المشتبه بهما الاتصال بالمحققين عبر رقم الهاتف المجاني 080030300 أو من الخارج على 00325444488 ،ويوجد نموذج إتصال متاح أيضًا على موقع الشرطة الفيدرالية.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock