بلجيكاسياسة

فيروس كورونا : إختبار الملك فيليب سلبياً و مفاوضات الحكومة تستمر عن بُعد

بلجيكا 24 – كما سبق الذكر في مقال سابق بالأمس ثبتت إصابة “إغبرت لاشيرت” أحد مفوضين الملك بفيروس كورونا وبالتالي كان يجب اختبار جميع رؤساء الأحزاب في تحالف “فيفالدي”وكذلك الملك فيليب الذي كان قد قابل لاشيرت في وقت سابق.

أعلن رئيس حزب sp.a السيد Conner Rousseau ، اليوم الأربعاء ، أن جميع رؤساء الأحزاب الذين يحاولون تشكيل ائتلاف “فيفالدي” على المستوى الفيدرالي ، باستثناء إغبرت لاشارت كان اختبارهم سلبياً لفيروس كورونا وبالإضافة إلى ذلك ، لن يتم تنظيم أي اجتماع فعلي بحلول 18 سبتمبر” مضيفاً “الملك فيليب أيضًا كان اختباره  سلبيًا لكوفيد-19”.

يوم الثلاثاء ، تلقى رئيس Open Vld السيد Egbert Lachaert مكالمة من طبيبه ، يؤكد أن اختبار كوفيد19 كان إيجابيًا ثم دخل الليبرالي الفلمنكي على الفور في الحجر الصحي ، بينما كان لا بد من اختبار رؤساء الأحزاب الأخرى بدورهم.

وفي المقابل أكد رئيس Conner Rousseau رئيس حزب sp.a مساء الثلاثاء أنه حصل على اختبار سلبي لكورونا قبل يومين.

وأعلن Conner Rousseau اليوم الأربعاء في تغريدة على موقع تويتر “جميع الرؤساء الستة والموظفين كانت نتائج الاختبارات سلبية، يتحمل الجميع مسؤولياتهم ويتبعون قواعد الحجر الصحي، في غضون ذلك ، نواصل العمل عن بُعد لإيجاد حلول لهذا البلد ” ويضيف: “لن يكون هناك لقاء فعلي بحلول 18 سبتمبر”.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock