أوستندفلاندرز الغربية

أوستند تُلزم زوارها بالتسجيل قبل التوجه إلى شواطئها

بلجيكا 24 – وفقاً لسلطات المدينة التي ستستقبل “15 ألف شخص” فقط على شواطئ أوستند إعتباراً من هذا الأسبوع ،وذلك بعد أن جعلت المدينة التسجيلات إلزامية في محاولة منها لمنع الإزدحام مع إرتفاع درجة حرارة الطقس في بلجيكا.

وبدءاً من الخميس 6 أغسطس وحتى الأحد 9 أغسطس، يجب على أي شخص يرغب في التوجه إلى أي من شواطئ الساحلية الثلاث، التسجيل لدى سلطات المدينة.

وحسبما ذكرت المدينة ، التسجيلات ضرورية لأولئك الذين يرغبون في دخول شاطئ “كلاين ستراند” ، وغرويستراند ، وغروت ستراند ، في حين ان دخول شواطئ المدينة السبعة الأخرى لا يزال مفتوحًا بدون تسجيل.

التسجيلات مجانية ويمكن إجراؤها سواء عبر موقع الإنترنت الخاص بالمكتب السياحي بالمدينة..إضغط هنا، أو بالاتصال على الرقم 080062167.

ويأتي هذا القرار بعد حدوث مشكلة فنية في السكك الحديدية يوم الجمعة الماضي، مما أدى إلى إكتظاظ محطة قطار أوستند بآلاف الأشخاص الذين حاولوا الهروب من درجة الحرارة العالية والتي وصلت إلى 36 درجة مئوية .

حوصر الآلاف في المحطة ، مما دفع السلطات المحلية إلى شن هجوم على شركة السكك الحديدية البلجيكية SCNB لتعزيز الخدمة على الساحل مع تطبيق نظام أفضل للتحكم في تدفق الركاب.

ومع توقعات المعهد الملكي البلجيكي للأرصاد الجوية بوصول موجة حر جديدة إلى بلجيكا هذا الأسبوع ، أثار الحادث مخاوف من أن يؤدي الاكتظاظ على الشاطئ إلى إحباط أي محاولة للالتزام بالتباعد الإجتماعي.

وحسب تصريح عمدة المدينة بارت توملين لصحيفة “لوسوار”: ” ستكون هناك موجة حر جديدة يوم الأربعاء المقبل ونتوقع وصول الكثير من الناس إلى الساحل مرة أخرى”. “طالما لا يوجد حل ، لا أريد أي قطارات إضافية إلى أوستند.”

وأضاف توملين قائلاً : “يجب على SNCB أن تقدم حلاً بنفسها، وأنا بالتأكيد مستعد للتعاون”.

زر الذهاب إلى الأعلى