إقليم فلاندرز

ألدي يعلن إصابة أحد عامليه بكورونا ..وتدمير جميع المنتجات غير المعبأة

بلجيكا 24 – أعلن أحد فروع سلسلة متاجر “ألدي Aldi” ،أنه سيقوم بتدمير جميع المنتجات غير المعبأة بعد ظهور إصابة بفيروس كورونا بين أحد عامليه.

بعد إفتتاحه كالمعتاد صباح الجمعة ، أغلق متجر ألدي في “بلدية مينين” في مقاطعة فلاندرز الغربية بالقرب من الحدود الفرنسية أبوابه بعد أن تلقى أنباء تفيد بإصابة أحد موظفيه بفيروس كورونا.

وقال المتحدث جايسون سيفستري لصحيفة “هيت نيوسبلاد” :”قررنا على الفور إغلاق المتجر”. وأضاف: “بعد ذلك مباشرة قمنا بتطهير كل ركن في المتجر من الأعلى إلى الأسفل”.حسب قوله

يذكر ان هذا أول متجر “ألدي في بلجيكا” يغلق أبوابه بسبب فيروس كورونا.

وقال المتحدث ،”هذا الأمر جديد بالنسبة لنا أيضًا، خاصةً وأننا سنقوم بالتخلص من جميع المنتجات غير المعبأة” ، مضيفًا أن الأشخاص الذين إشتروا شيئًا بالفعل من تلك المنتجات، يجب أن يغسلوا الفواكه والخضروات جيدًا.

مثله مثل أي من المتاجر الكبرى ،فإن موظفي متجر ألدي يمكنهم التعامل مع كافة الزبائن ، مما يعني أنه من المستحيل التحقق مما إذا كان الموظف كان على إتصال بالعملاء.

ومع ذلك ، نصح المتحدث العملاء بمراقبة كل شيء عن كثب ،وقال ،على أي حال ، لا يحق لنا إجراء عمليات التحقق من الهوية ”.

وذكرت صحيفة هيت لاتيست نيوس،ان الموظف المصاب مؤخراً سيبقى في الحجر الصحي خلال الأسبوعين المقبلين.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق