بلجيكا

أخطاء إملائية تشوه اللوحة التذكارية لإستقلال الكونغو ..وتيو فرانكين يدخل على الخط !!

بلجيكا 24 – وفقاً للأنباء الواردة ، تقرر إستبدال اللوحة التذكارية للذكرى الستين لاستقلال الكونغو الديمقراطية عن بلجيكا ،وذلك بعد أيام من الكشف عنها في بروكسل بسبب أخطاء إملائية في اللغة الهولندية.

وُضعت اللوحة في مبنى بلدية إيكسل يوم الثلاثاء ، وهي مكتوبة باللغتين الفرنسية والهولندية ولديها مقتطفات من النشيد الوطني الكونغولي المكتوب بلغة البانتو لينغالا.

في النسخة الهولندية ، كلمة “عمدة” بها خطأ إملائي وهناك العديد من الأخطاء النحوية ، بما في ذلك في عبارات “الذكرى الستين” و “استقلال جمهورية الكونغو الديمقراطية”.

من جانبها اعتذر مكتب عمدة إيكسل كريستوس دولكيريديس عن الأخطاء اللغوية باللوحة ، قائلاً إنها ليست النسخة النهائية.

وفي بيان صحفي ،قال مكتب عمدة بروكسل : “يبدو أن هناك بعض الجدل حول بعض الأخطاء في النسخة الهولندية من اللوحة التذكارية”. “نحن نأسف لهذا الوضع.”

إفتتحت اللوحة يوم الثلاثاء رئيسة الوزراء صوفي ويلميس ودولكيريديس في إحتفال بمناسبة مرور 60 عاما على إستقلال جمهورية الكونغو الديمقراطية عن بلجيكا.

التاريخ يعيد نفسه

ورداً على الأخبار ، لم يفوت الفرصة وزير الدولة السابق لشؤون اللجوء والهجرة “تيو فرانكين” الذي يعد واحداً من أكثر الرجال إثارة للجدل في بلجيكا ،قائلاً إن الأخطاء اللغوية باللوحة تحتاج لتوجيه “إعتذارًا عامًا للشعب الفلمنكي”، على حد قوله.

إلا ان التاريخ أعاد نفسه عندما حاول فرانكين ان يقلل من شأن “نوال بن حمو” ففضحه متابعيه على تويتر ،فتكرر الأمر اليوم حين ردت عليه إحدى متابعيه على صورة تعود لحملته الدعائية بالحزب قائلةً ، فرانكين من يهتم بالأخطاء اللغوية !!

وقالت المتحدثة باسم بلدية إيكسل “ساندرا سبلوشال” إن الأخطاء حدثت لأن اللوحة المذكورة كانت مؤقتة ولأنها انتهت على عجل لأن اللوحة النهائية لم تكن جاهزة للإحتفال يوم الثلاثاء.

وقال سبلوشال لصحيفة “دي ستاندارد” ، ان “هذه لوحة مؤقتة ، والأخيرة ستكون أجمل بكثير ، ملونة … وقبل كل شيء ، بلا أخطاء”.

وأشارت المتحدثة إلى إن اللوحة التذكارية النهائية والصحيحة ستكون جاهزة يوم الجمعة ، مضيفة: “نعتذر لأولئك الذين فسروا هذه الأخطاء على أنها شكل من أشكال عدم الاحترام ، وهو أمر غير واضح على الإطلاق”.

وفي تغريدة أخرى على موقع تويتر، أشار أحد المستخدمين أيضًا إلى أنه بالإضافة إلى الأخطاء في اللغة الهولندية ، كانت هناك أيضًا أخطاء لغوية في مقتطفات لغة البانتو لينغالا المكتوبة على اللوحة.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق