بلجيكاكنوك

بلدية ساحلية بلجيكية تطبق نظام”عدم التسامح” مع السياح

بلجيكا 24 – مع تخفيف إجراءات الحجر الصحي ،ودخول فصل الصيف والطقس الجميل التي تعيشه بلجيكا هذه الأيام ،تعتبر هذه الأمور معطيات تدفع البلجكيين الى السفر للاستماع بالشمس على شاطئ البحر ،ففي وقت يرحب رؤساء بلديات الساحل البلجيكي بالسياح قرر عمدة بلدية كنوك السير عكس التيار.

إنتقلت بلجيكا الى المرحلة الرابعة من خطتها لتفكيك الحجر الصحي ،ويبدو أن البعض نسي أن فيروس كورونا لازال موجود على الاقل هذا ما لوحظ في بحر الشمال مؤخراً.

على الرغم من التحذيرات العديدة من السلطات المحلية والوطنية ، في معظم الأحيان ، لا يتم إحترام قواعد السلامة في البلديات المختلفة على الساحل البلجيكي ،فالطقس الجيد في هذه الأيام الأخيرة دفع السياح إلى تجاهل التعليمات.

وفي كنوك على وجه الخصوص وبالنظر إلى الوضع ، قرر رئيس البلدية ليوبولد ليبينس أن يتحرك وأمر الشرطة ب‍ـ “عدم التسامح مطلقا” مع الأشخاص الذين يخالفون القواعد.

وبحسب هيت لاتست نيوس قال السيد ليبينس “لقد بدأنا للتو بداية خاطئة ، وأنا قلق بشأن بقية الصيف”.

زر الذهاب إلى الأعلى