الحجر الصحي : منظمات تطالب الحكومة البلجيكية بدعم مالي للفئات الفقيرة

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

بلجيكا 24 – تطلب ما يقرب من 300 منظمة من القطاعات الاجتماعية والثقافية الاجتماعية مدعومة من قبل جهات فاعلة بالعالم الأكاديمي ، من الحكومة أن تضع السكان المستضعفين في الاعتبار في استراتيجيتها للخروج من الحجر الصحي.

فمن جهة تطالب هذه المنظمات بالبدل شهري المتعلق ب‍‍ـ” فيروس كورونا” للأسر الفقيرة ، بالإضافة إلى زيادة في المخصصات الاجتماعية والدخل العام أو حتى تعزيز الضمان الاجتماعي،و من جهة أخرى تصر هذه المنظمات على أن يشارك ممثلي السكان المستضعفين في استراتيجية الخروج من الحجر الصحي.

كما تشير المنظمات إلى أنه تم تجاهل العديد من أشكال العمل غير المستقر – مثل العقود المحددة المدة ، والعمال المؤقتين ، والعمل الفني- في إستراتيجية الحكومة المتعلقة بحماية البطالة المؤقتة حيث ان الناس الذين لم يكون لديهم عمل قبل الأزمة لم يتلقوا سوى القليل من الدعم أو حتى لم يتلقوا أي دعم نهائياً .

ووفقًا لأحدث الأرقام الصادرة عن مكتب الإحصاء البلجيكي Statbel، قبل الأزمة ، كان 16.4% من البلجيكيين يعيشون على دخل أدنى من خط الفقر وكان 25.3% غير قادرين على تغطية النفقات غير المتوقعة.

وتقول المنظمات إن هؤلاء السكان الذين كافحوا من أجل البقاء قبل أزمة فيروس كورونا “هم الآن على حافة الهاوية” مضيفة “سيكون من المؤسف الاهتمام بالجانب الصحي و الوبائي فقط فعند نهاية الأزمة ستكون لهذا عواقب الاجتماعية فالصحة النفسية الجماعية ستضاف إلى التفاوتات والظلم الاجتماعي”.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

إقرأ أيضاً

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد