فيروس كورونا : الحيوانات في حديقة أنتويرب يشعرون بالحزن ويفتقدون الزوار !

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

بلجيكا 24 – في المستقبل القريب ،سيتم إغلاق حديقة حيوانات أنتويرب ، كجزء من التدابير الحكومية (الحجر الصحي) للحد من إنتشار فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19).

ووفقاً للمتحدثة بإسم الحديقة إليس سيجرز : لكن الحيوانات لا تعرف ذلك ، ويبدو أن البعض منهم يفتقد زوار الحديقة .

وقالت سيجرز : الاتصال الوحيد الذي تملكه الحيوانات الآن هو إما مع بعضها البعض أو مع حراسها ، ليس فقط الزوار هم المفتقدين ، ولكن أيضاً أصوات حديقة الحيوان أصبحت مختلفة.

وتقع حديقة الحيوانات بجوار محطة السكك الحديدية الرئيسية أنتويرب سنترال ، في جزء مزدحم جداً من المدينة، وبفضل إجراءات الحجر الصحي، تغير المشهد تماماً مثل كل المدن المزدحمة الأخرى.

لكن أفراد حديقة الحيوان مقتنعون بأن بعض الحيوانات بدأت على الأقل في إفتقاد الجمهور الذي إعتادوا عليه.

الحمامة الضاحكة (Laughing dove) ، هي حمامة صغيرة طويلة الذيل موطنها أفريقيا وشبه القارة الهندية والشرق الأوسط.

وفي تصريحها لراديو VRT قال سيجرز : “الحمائم الضاحكة أصبحت تبني أعشاشها على ممر المشاة ، حيث يمشي الناس عادة ،ويجلسون هناك بهدوء تام ،ويظهر الجاموس أيضاً ردود فعل متغيرة ،مضيفةً ، بأن حراس الحديقة باتوا مقتنعين بأن الحيوانات أصبحت مختلفة.

وقالت السيدة سيجرز ،إن قردة الشمبانزي في حديقة الحيوانات تُظهر أكبر تغيير في السلوك ،ففي الأيام العادية ترى أنهم ينجذبون نحو البشر. الآن يتجهون أكثر نحو نوعهم.

هناك تفاعل كبير داخل مجموعة القرود ،حيث يتعرف رؤساء القردة على البشر ويعرفون متى وكيف ينظر الزائر إلى عيونهم .

الآن تفاجأ حراس الغوريلا إذا رأوا إنسانًا ، حارسًا على سبيل المثال يمر بجانبهم ،حينها يمكنك أن ترى كيف يتصرفون بشكل مختلف “.

وتأمل حديقة الحيوان الآن أن يتم الإنتهاء وايقاف الحجر الصحي في أقرب وقت ممكن.

“إنه أمر غريب للغاية”. “الحديقة مفتوحة للزوار ،وتبدو رائعة هذه الفترة ،فنحن مقدمون على وقت الربيع ، تتفتح الماغنوليا ،الحيوانات حزينة وتفتقد زوارها ،ونحن قلوبنا تنزف “.

وحسب المتحدثة ،ستظل حديقة الحيوانات مغلقة حتى إشعار آخر ، ولن تقبل الحجوزات للزيارات المنظمة حتى وقت لاحق من العام.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

إقرأ أيضاً

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد