بلجيكا

فيروس كورونا في بلجيكا : إرسال كبار السن للموت بالمستشفيات “أمر غير إنساني”

بلجيكا 24 – وفقًا لرسالة توجيهية من الجمعية البلجيكية لعلم وطب الشيخوخة إلى الأطباء العاملين في مراكز رعاية المسنين ،ونشرتها صحيفتي levif و lesoir يوم الثلاثاء ،فلن يتم نقل ساكني دور المسنين المصابين بفيروس كورونا (كوفيد-19) إلى المستشفى.

وتوضح Nele Van Den Noortgate من مستشفى غنت الجامعي : يتعلق الأمر بالنزلاء الذين يتضح أن إصابتهم بالعدوى مميتة ،”في المستشفيات ، لا يمكننا فعل أكثر من تقديم الرعاية التلطيفية الجيدة المتوفرة لهم بالفعل في دور الرعاية ،مضيفةً ،إن إرسالهم إلى المستشفى للموت سيكون أمر غير إنساني.”

وقالت Van Den Noortgate،بالنسبة لسكان دار الرعاية الذين يعانون من الخرف والمشاكل الجسدية من النوع الذي من المتوقع أن يموتوا خلال العام ، يُطلب منا مناقشة الوضع مع أسرهم . وأضافت: “يتعلق هذا بالمرضى الذين يمكن للعلاج أن يطيل حياتهم ، ولكن فرصة التعافي قليلة”.

وتؤكد Van Den Noortgate ،أن هذه التوجيهات تتماشى مع الممارسات المعمول بها في علم الأمراض الأخرى ،والتي تتضمن الرعاية الجيدة في بعض الأحيان ،وكذلك الشجاعة للاعتراف بوفاة الأشخاص ، والتأكد من أن العملية ليست مفرطة”.

وأشارت السيدة Van Den Noortgate، إلى ان إبقاء المسنين ،والذين لا يملكون فرصة للبقاء في منازل الراحة يقلل أيضًا من خطر الإصابة بالعدوى بالنسبة للعاملين في المستشفيات وسيارات الإسعاف على سبيل المثال ، وكذلك تجنب إكتظاظ المستشفيات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

رجاءاً ،قم بإلغاء الإضافة لتتمكن من تصفح الموقع