بلجيكا

العدل البلجيكية تتلقى حوالي 1600 طلب تعويض من ضحايا الإرهــ.ـاب

بلجيكا 24 – قالت وزارة العدل البلجيكية ، إن ما يقرب من 1600 من ضحايا الهجمات الإرهابية تقدموا بطلبات إلى لجنة المساعدة المالية للحصول على تعويضات.

وبحلول نهاية ديسمبر 2019 ، كان 1000 شخص قد طلبوا مثل هذه المساعدة من الدولة ، غير أن الرقم إرتفع عندما شددت وزارة العدل في يناير الماضي على أن الموعد النهائي لتقديم مطالبات التعويض لبعض الضحايا سينتهي في مارس 2020.

وفي 15 مارس 2017 ، تم الإعتراف رسميًا بـ 13 هجومًا في بلجيكا والخارج على أنها أعمال إرهابية ،وتشمل القائمة الهجمات على مطار زافينتيم ومحطة مترو مالبيك في 22 مارس 2016 ، والمتحف اليهودي في بروكسل في مايو 2014 ، وشاطئ سوسه في تونس ، في 26 يونيو 2015 و نيس ، في اليوم الوطني الفرنسي في 2016.

وكان لدى ضحايا هذه الهجمات ثلاث سنوات من تاريخ الإعتراف بهم كأعمال إرهابية لتقديم طلبات التعويضات المالية.

وأشارت وزارة العدل في 21 يناير الماضي ، إلى أن مهلة الثلاثة أعوام ستنتهي في 18 مارس الجاري ،في ذلك الوقت ، كان يتم معالجة أكثر من 1000 ملف وتمت الموافقة بالفعل على أكثر من أربعة ملايين يورو من قبل اللجنة المخصصة لمراجعة الطلبات.

وقال سيغيلد لاكير المتحدث باسم وزير العدل كوين جينس : “بين 1 يناير و 18 مارس ، تم تقديم حوالي 500 طلب جديد من ضحايا الإرهاب”. وبذلك إرتفع عدد ملفات الطلبات إلى حوالي 1600 ملف “.

وأوضحت وزارة العدل أن “لجنة المساعدة المالية لا تمنح تعويضًا كاملاً ، بل مساعدة مالية “عادلة” ، بما أن المساعدة المالية “تكميلية”، تأخذ اللجنة في الإعتبار أيضاً إمكانية التعويض من مصادر أخرى ، مثل شركات التأمين على الحياة أو التأمين الطبي.”

وأضافت الوزارة ،كما أن الضحايا الذين يتقدمون بطلبات للحصول على مساعدة مالية يتقدمون تلقائيًا بطلب للحصول على وضع التضامن الوطني ، مما يمكنهم من الحصول على معاشات العجز أو إسترداد نفقاتهم الطبية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

رجاءاً ،قم بإلغاء الإضافة لتتمكن من تصفح الموقع