أوروباالإتحاد الأوروبيكورونا في بلجيكامؤسسات اوروبية

فيروس كورونا يهدد مؤسسات الإتحاد الأوروبي بإصابة أحد موظفيها

بلجيكا 24 – ذكرت التقارير الواردة ، أن أحد موظفي الاتحاد الأوروبي في بروكسل ،من بين المرضى العشرة الجدد الذين ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا يوم الأربعاء ، وهو أول حالة مؤكدة داخل مؤسسات الاتحاد الأوروبي.

في تدوينة لها على موقع تويتر ،أكدت وكالة الدفاع بالاتحاد الأوروبي (EDA) إصابة أحد موظفيها بالفيروس التاجي الجديد Covid-19 ،بعد عودته إلى بروكسل قادماً من شمال إيطاليا.

وقالت الوكالة إن الموظف عاد من ميلانو وكورتينا في 23 فبراير ، وقد ظهرت عليه الأعراض لأول مرة في 29 فبراير.

وأضافت الوكالة أن الموظف موجود حاليًا بالحجر الصحي في منزله وأظهر حتى الآن “أعراضًا خفيفة جدًا” ، مؤكدةً أنه لم يدخل أي من مباني الوكالة منذ ظهور الأعراض.

طلبت الوكالة من “عدد قليل من الموظفين” الذين كانوا على إتصال وثيق بالموظف المريض عزل أنفسهم لمدة 14 يومًا كإجراء وقائي.

وكإجراء إضافي ، ألغت الوكالة جميع الاجتماعات والأحداث في مقرها حتى 13 مارس وأمرت الموظفين بعدم حضور أي اجتماعات خارجية حتى ذلك التاريخ أيضًا.

من جانبها ،أكدت السلطات البلجيكية يوم الأربعاء أن الموظف في الاتحاد الأوروبي هو واحد من بين 23 مريضًا مصابون بفيروس كورونا حتى الآن.

تأتي أخبار أول حالة إصابة مؤكدة في مؤسسات الاتحاد الأوروبي بعد إعلان البرلمان الأوروبي يوم الثلاثاء عن تعليق جميع الأحداث المخطط لها في المبنى لمدة ثلاثة أسابيع في محاولة لمنع انتشار المرض.

زر الذهاب إلى الأعلى