بلجيكا

حماية المستهلك البلجيكية تدين إساءة استخدام الاشتراك في نوادي اللياقة البدنية

بلجيكا 24 – حثت منظمة حماية المستهلك البلجيكية يوم الجمعة الوزير المسؤول عن شؤون المستهلك لإتخاذ إجراءات من شأنها إنهاء الإنتهاكات والمخالفات التي إرتكبتها صالات رياضية في عروض الاشتراك الخاصة بها ، مشيرةً إلى أنها تلقت ما يقرب من 300 شكوى في هذا الصدد بين أوائل 2018 وأكتوبر 2019.

قامت منظمة حماية المستهلك بمراجعة عشرات العقود الخاصة بنوادي اللياقة البدنية والتي أظهرت نتائج سلبية للغاية.

وقالت المنظمة “كان هناك الكثير من الوعود العظيمة ، ولكن” المعلومات المقدمة للمستهلكين غير واضحة والعديد من البنود إشكالية حقًا “. “وتتراوح المشكلات التي تواجهها بين الشفافية في الأسعار وإمكانية إنهاء الإشتراك في حالة المرض”.

وأشارت المنظمة إلى أن الشكاوى الـ 300 التي وردت في أقل من عامين تتعلق بمسائل مثل إنهاء العقد ، والتمديدات الضمنية التعسفية ، وتغيير الظروف المفاجئة خلال فترة العقد ،وأضافت ،حدث هذا على الرغم من وضع مدونة قواعد السلوك في عام 2016 لنوادي اللياقة البدنية.

عدد قليل من الأندية تمتثل ، كما تقول المنظمة. علاوة على ذلك ، فإن قلة من الناس يعرفون بوجود المدونة ولا يوجد سوى القليل من المراقبة والعقوبات .

ودعت المنظمة الوزيرة المسؤولة عن شؤون المستهلك ، ناتالي مويل ، إلى إتخاذ إجراءات لعلاج الموقف ،قائلةً بأن الوضع “محبط للغاية “على حد تعبير المنظمة .

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق