أوروباإقليم فلاندرز

وزيرة البيئة الفلمنكية تصطدم بــ ” المفوضية الأوروبية” بسبب أهداف المناخ

بلجيكا 24 – قالت وزيرة البيئة الفلمنكية زوهال دمير (حزب N-VA) أن إقليم فلاندرز لن يقبل أهدافًا أوروبية جديدة للمناخ إذا لم تكن مجدية وميسرة .

وتهدف المفوضية الأوروبية إلى أن تصبح الكتلة الأوروبية خالية من الكربون بحلول عام 2050 ، لكن السيدة ديمير تقول الآن أنها تريد إلقاء نظرة فاحصة على كل شيء : “يجب أن تكون مجدية وميسورة التكلفة”.

وتحرص وزيرة البيئة أولاً على تحقيق الأهداف المتفق عليها بالفعل بدلاً من تحديد أهداف جديدة الآن.

يشار إلى أن المفوضية الأوروبية أعلنت عن أهدافها المعدلة والأكثر صرامة يوم الأربعاء ، حيث أصبحت أهداف عام 2030 أكثر صرامة ، وحتى تصبح أصبحت الكتلة الأوروبية باكملها خالية من الكربون بحلول عام 2050. ومع ذلك ، فإن المنطقة البلجيكية الشمالية في الوقت الحالي ليست مستعدة لتحقيق أهداف الاتحاد الأوروبي لعام 2030.

لم يتأثر المفوض الأوروبية ” فرانس تيمرمانس” بموقف السيدة ديمير ،وعلق قائلاً : “لقد اصطدمت بها وشرحت لي بكل فخر عن هدفها . عندما أضفت أننا سنقترح تخفيفات في الأهداف تصل إلى 55% في عام 2030 ، أعربت عن دهشتها “.

وأوضح السيد تيمرمانس أن إتفاق المناخ الذي تم التوصل إليه في باريس هو مبدأ توجيهي. توافق الدول التي اشتركت على إبقاء ظاهرة الاحتباس الحراري أقل من درجتين مئويتين. الأمر الذي يتطلب أهداف أكثر صرامة. هذا ما حاولت شرحه بالأمس.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق