اخبار بلجيكا

1000 غرامة في الساعة…تغيير كبير في كاميرات السرعة في بلجيكا

بلجيكا 24 – من المتوقع أن يتيح التوسع القادم في قدرة الشرطة الفيدرالية لمعالجة ما يصل إلى 9 ملايين مخالفة مرورية سنويًا، مما يعادل حوالي 1000 غرامة في الساعة.

وتشير التقارير بحسب”سود انفو” إلى أن هذا التوسع سيكون نتيجة لاستثمارات إضافية قامت بها حكومة دي كرو لتحسين السلامة على الطرق.

وقامت وزيرة الداخلية بترجمة هذه الاستثمارات إلى واقع ملموس، حيث أعلنت أن الميزانية الإضافية ستُستخدم بشكل خاص لتوظيف العديد من الموظفين الإضافيين في مراكز المعالجة الإقليمية التابعة للشرطة الفيدرالية، ومن المتوقع أن يؤدي هذا التوسع إلى زيادة قدرة المعالجة لتصل إلى 9 ملايين مخالفة سنويًا.

Advertisements

وبمجرد ملء إطار التوظيف، والذي يتضمن توظيف 187 شخصًا، سيتم رفع القدرة على المعالجة إلى ما يقرب من 9 ملايين مخالفة سنويًا،و هذا يمثل متوسط ​​1000 غرامة في الساعة، مما يبرز الجهود الكبيرة التي تبذلها الحكومة لتعزيز إنفاذ قوانين المرور.

بالإضافة إلى ذلك، سيتيح التوسع في قدرة المراكز الإقليمية لمعالجة المخالفات تفعيل عدد كبير من رادارات الأقسام، خاصة في منطقة فلاندرز.

وبجسب ” لوسوار”، ستتمكن كاميرات السرعة الثابتة الموجودة على طول الطرق الإقليمية والأجهزة المحمولة من الوميض بشكل مستمر بفضل هذا التوسع

ومع ذلك، تحذر الوزيرة من تطبيق قدر أكبر من عدم التسامح على الطرق الثانوية، مما يشير إلى التزام الحكومة بتعزيز السلامة المرورية على جميع الطرق.

وتشير الإحصائيات إلى أن هناك حاجة ماسة إلى ضوابط أكثر صرامة للسرعة، حيث فقد 540 شخصًا حياتهم على الطرق البلجيكية وأصيب 54000 آخرون بجروح خطيرة في عام 2022، وهي أرقام تفوق بكثير تلك المسجلة في الدول المجاورة.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: المحتوى محمي !!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock