بلجيكا

وسط تزايد إصابات كورونا…جدول أعمال “شائك” ينتظر اللجنة الاستشارية البلجيكية

بلجيكا 24- خلال ساعات قليلة، ستجتمع اللجنة الاستشارية البلجيكية اليوم الجمعة ، لتحليل أرقام فيروس كورونا المتزايدة وإعادة تقييم الإجراءات المعمول بها حاليًا.

وأكد مكتب رئيس الوزراء ألكسندر  بالأمس، أن اللجنة ستجتمع رقميًا إعتبارًا من الساعة 3:00 ظهرًا اليوم “لتحليل الوضع بالتفصيل بناءً على أحدث الأرقام”. ولم يتضح بعد ما إذا كان الاجتماع سيعقبه مؤتمر صحفي أم لا.

طلب الخبراء يوم الخميس من الحكومة تفعيل ما يسمى بـ “الخطة B” ، والتي تتضمن العديد من القيود مثل حظر التجول المبكر والمبسط ، والمزيد من التعلم عن بعد للمدارس ، وإغلاق بعض المتاجر غير الضرورية.

بالإضافة إلى ذلك ، فإن التخفيفات التي تم تحديدها بالفعل في الجدول الزمني المقدم في اللجنة الاستشارية السابقة ، يمكن تأجيلها.

وبناءً على هذا الجدول الزمني ، فمن المقرر إعادة فتح المتنزهات الترفيهية في 1 أبريل القادم، كما سيتم السماح مرة أخرى برياضات الهواة لـ10 أشخاص مجتمعين وكذلك الأحداث الخارجية التي تضم 50 شخصًا.

أمام مجلس النواب أمس الخميس ، صرح وزير الصحة العامة الاتحادي “فرانك فاندنبروك” بالفعل أنه “سيتعين علينا التأكد من كافة الخطوات اللازمة” للتأكد من إمكانية حدوث عمليات التخفيف المخطط لها.

وأكد الوزير، أنه لا يزال الهدف هو فتح المدارس بعد عطلة عيد الفصح ، وكذلك فتح الحانات والمطاعم إعتبارًا من 1 مايو.

وأشار فاندنبروك إلى انه يجب علينا تصعيد الأمر قليلاً.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock