إقتصاداخبار والونيا

والونيا تقدم مساعدات جديدة لتعزيز رقمنة الشركات الصغيرة والمتوسطة

بلجيكا 24- أعلن وزير الاقتصاد الإقليمي ، ويلي بورسوس ، يوم الإثنين ، أن السلطات الوالونية بصدد إطلاق قسيمة أعمال جديدة “الاسترداد الرقمي” لتمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة من زيادة رقمنتها وبدء أو تضخيم أنشطتها عبر شبكة الإنترنت.

وقال الوزير، ان بفضل الأموال الأوروبية ، تم توفير 20 مليون يورو لهذا الغرض، موضحاً ان ، القسيمة ستأخذ شكل مشاركة بنسبة 90% في فاتورة الخبراء الذين سيدعمون الشركات الوالونية الصغيرة والمتوسطة في رقمنتها (إنشاء تشخيص ، ووضع خطة عمل استراتيجية وتنفيذها).

وبحسب الوزير، يستهدف هذا النظام الجديد كلاً من الشركات الصغيرة والمتوسطة الجديدة والتي “تبدأ من الصفر” وكذلك أولئك الذين لديهم بالفعل أدوات رقمية ولكنهم يرغبون في تحديثها، والهدف هو زيادة النضج الرقمي لجميع الشركات الصغيرة والمتوسطة الوالون ، فضلاً عن أمنها.

كما أشار الوزير إلى ان ما بين 1000 و 2000 شركة ستتأثر بهذه الخدمة الجديدة.

ووفقًا لأحدث مقياس من الوكالة الرقمية في والونيا، فإن 53% فقط من شركات البيع بالتجزئة في والونيا لديها مواقع على الإنترنت ؛ نصف هذه الشركات قامت بتكييف مواقعها مع الهاتف المحمول و 22% من شركات البيع بالتجزئة في والونيا تنشط عملياتها التجارية عبر شبكة الإنترنت.

وتابع ويلي بورسوس قائلاً:: ومع ذلك، من المهم للشركات الصغيرة والمتوسطة أن تضع استراتيجيتها الرقمية وتأمين جميع أنشطة تكنولوجيا المعلومات الخاصة بها.

وأضاف: على الرغم من أن الأزمة قد جعلت 5% من الشركات الصغيرة والمتوسطة على دراية بإدخال أو تعزيز المبيعات عبر الإنترنت ، إلا أنها لا تزال غير كافية في هذه المرحلة لتلبية طلب المستهلكين الذين تحولوا إلى حد كبير إلى التجارة الإلكترونية على مدار العامين الماضيين والذين استمروا في هذا الاتجاه “.

واختتم الوزير حديثه معرباً عن سعادته بشكل بالغ لأن الاتحاد الأوروبي يقدم يد المساعدة في مجال دعم وتطوير الشركات الصغيرة والمتوسطة في مبادراتها الرقمية.

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى