اخبار بلجيكا

مهدي نيموش كان يخطط لهجوم آخر في باريس

المشتبه به في حادثة قتل الأربعة اشخاص في المتحف اليهودي في بروكسل مايو الماضي “مهدي نيموش” وبحسب ما ورد كان يخطط للقيام بعمل ارهابي فى فرنسا .
فوفقاً لصحيفة ” لا ليبراسيون ” اليومية الفرنسية فإن الرجل خطط للهجوم بعمل آخر في قلب باريس بالعيد الوطني الفرنسي يوم 14 يوليو الماضي أو يوم “الباستيل” , فقد سبق أن أفصح عن هذه المعلومات للرهائن الفرنسيين عندما كان في سوريا .

شهادات الرهائن الفرنسيين الأربعة والذين إعتقلتم الدولة الاسلامية في ابريل نيسان الماضي كانت السبب في كشف خططه .

 

في تصريحات الرهائن ديدييه فرانسوا, ادوارد الياس, نيكولا هينان وبيار توريس تعرفوا جميعهم بأن “نيموش” كان حارس عليهم أثناء فترة إختطافهم في سوريا وأنه كان يعتزم القيام بإرتكاب اعمال هجومية ارهابية علي نطاق واسع تحت قيادة الجهادي ” أبو عمر ” .

 

وحسب تلك التصريحات فإن الهدف المقصود غير واضح , لكنه كان يخطط لضرب شارع الشانزليزيه أثناء الإحتفالات بيوم الباستيل , ولكن لحسن الحظ أنه وقت التخطيط لهذا الهجوم تم إعتقاله بالفعل ومع ذلك تم إتخاذ تدابير امنية اضافية من قبل السلطات الفرنسية في يوم الباستيل لانها كانت تخشى أن يكون هناك تعاون ما بين نيموش وأطراف أخري قد تقوم بأي اعمال ارهابية .

 

الجدير بالذكر أن نيموش سيمثل أمام القاضى في بروكسل للمرة الثانية في 12 سبتمبر ايلول الجاري للتحقيق في تورطه في اطلاق نار وقتل اربعة اشخاص بالمتحف اليهودي في بروكسل .

 

Belg24 + Belga

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى