اخبار بلجيكا

من منبر الأمم المتحدة، ايليو دي روبو يدين إرث سنوات حكم بوش

صرح رئيس الوزراء البلجيكي ايليو دي روبو يوم امس الجمعة خلال خطابه أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، الى حرب العراق التي أطلقها الرئيس السابق جورج بوش واصفا اياه ببداية عهد الارهاب الذي كان سببا في نشوء جماعات تستهدف الدول الغربية والاوروبية بشكل خاص.

وقال لاليو دي روبو بعد تفسيره لعدم مشاركة بلجيكا في الحرب على العراق “لا يسعني التفكير في أن الكارثة الإنسانية التي نشهدها هي نتيجة لهزيمة ساحقة للقوات الأمريكية في العراق، وذلك خطأ فاضح من الساسة الذين يفضلون الحلول العسكرية” .

هانحن اليوم نرجع الى النقطة نفسها، كل القوات الكبرى العالمية تشارك في التحالف الدولي ضد تنظيم داعش ” الذي لايفوق تعداده بضعة ألاف”، لكننا دائما نهمل الحلول الجذرية للمشكل كالمساهمة في التعليم ودعم الجمعيات الناشطة في مجال الانفتاح الدولي على كل الثقافات.

وكان ايليو دي روبو بدأ كلمته بتسمية أربعة ضحايا اغتيال المتحف اليهودي في بروكسل. “ميريام ريفا، ايمانويل ريفا، دومينيك صابريي و الكسندر سترانس، وهي أسماء أربعة أشخاص قتلوا بوحشية في 24 مايو ايار في بروكسل،” ، بالإضافة الى “آلاف الضحايا المجهولة في العالم “.

ايليو دي روبو تطرق الى الصراع الإسرائيلي الفلسطيني، مؤكدا على أنه يجب إدراجه “في الجزء العلوي من جدول الأعمال الدولي.”، حيث أن اتفاق السلام يعتبر عاملا مهما في الاستقرار والسلام في المنطقة بأسرها والعالم.”

المصدر : belg24

Advertisements

Advertisements
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock