اخبار بلجيكا

سامي مهدي يستعرض الحلول لتقصير إجراءات اللجوء

بلجيكا 24 -قال وزير الدولة لشؤون اللجوء والهجرة سامي مهدي اليوم الاثنين أن مصالحه تسعى لإزالة بلجيكا من قائمة البلدان التي تكون إجراءات اللجوء فيها طويلة  من خلال تعيين عدد كافٍ من الموظفين .

وأدلى سامي مهدي بهذا التصريح حسب “سود انفو” ، ردًا على الأرقام الصادرة عن الهيئة العامة للاجئين وعديمي الجنسية (CGRA) والتي تظهر رقمًا قياسيًا (25971) من طلبات الحماية الدولية المقدمة في بلجيكا في عام 2021،  وهذه زيادة بنسبة 53.6% مقارنة بـ عام 2020 ، الأمر الذي  ولّد عبء  كبير على CGRA التي تقدر أن ملفات 18،835 من المتقدمين لا تزال بحاجة إلى المعالجة.

وأضاف سامي مهدي: “حقيقة أنك بحاجة إلى الاستثمار في الخدمات على المدى الطويل تتجلى أيضًا في الأعمال المتراكمة في CGRS…الحكم هو التخطيط. الاستثمار في خدمات اللجوء يؤتي ثماره على المدى الطويل. هذا صحيح بالنسبة للاستقبال والعودة والإجراء. ”

وتابع “عدد طلبات اللجوء عاد الآن تقريبًا إلى مستويات ما قبل كوفيد هناك الكثير من الأشخاص الذين تقدموا بالفعل بطلب للحصول على اللجوء في بلد أوروبي آخر والذين ، بسبب كوفيد ، يخالفون القواعد. ستكون إعادتهم وجعلهم يفهمون أنه ليست هناك حاجة لإعادة التقديم في بلجيكا ”

ودعا وزير الخارجية إلى وضع خطة تعالج تدفقات الهجرة الثانوية وتفرض شروط تسوية دبلن ، تحسباً لاتفاق أوروبي جديد بشأن اللجوء والهجرة.

Advertisements

 

Advertisements
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock