اخبار بلجيكاالصحف البلجيكية

تطورات ملف بنك “فورتيس” تستحوذ على اهتمامات الصحف البلجيكية الصادرة اليوم

 

كانت تطورات ملف (بنك فورتيس) من أبرز المواضيع التي تناولتها الصحف البلجيكية، بعد قرار محكمة أمستردام بدفع البنك الذي أبلغ المساهمين بمعلومات كاذبة، تعويضات لهم تقدر بنحو عدة مليارات أورو.

وتحت عنوان ” بنك فورتيس كذب على المساهمين”، كتبت صحيفة (لوسوار) أن هذا القرار الذي اتخذ من قبل محكمة هولندية مهم، سيدفع لاتخاذ مزيد من الإجراءات التي بدأت في بلجيكا بهذا الخصوص.

وترى الصحيفة أن القرار يعزز قرارين آخرين اتخذا مؤخرا، الأول صدر عن المحكمة العليا في هولندا الذي أكد سوء إدارة (فورتيس)، والآخر خاص بسلطات السوق ببلجيكا الذي حث على الكشف عن المعلومات المضللة للبنك في 2008، مضيفة أن القرارات الثلاثة مع بعضها تعطي دفعة قوية للمشتكين البلجيكيين، كما أن التقييم النهائي لمحكمة أمستردام يوفر كثيرا على المدافعين عن المساهمين البلجيكيين الصغار.

من جهتها، عادت (لا ليبر بلجيك) إلى الأكاذيب التي أطلقها المسؤولون بالبنك، مشيرة إلى أن الحديث هنا يهم ” فترة قصيرة جدا، ما بين نهاية أيام شتنبر و3 أكتوبر 2008، وهو اليوم الذي قررت فيه الدولة الهولندية، تلتها الدولة البلجيكية، تأميم كارثة الأنشطة المحلية”، معتبرة أنه رغم قصر الفترة إلا أنه كانت لها عواقب وخيمة.

صحيفة (ليكو) ترى أن قرار المحكمة الهولندية يضعف موقف (أجياس) التي ستخلف بنك (فورتيس)، وأعطى شعورا قويا للمساهمين البلجيكيين والهولنديين أنهم سيحصلون على تعويضاتهم والخروج من النفق.

 

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى