اخبار بلجيكاحوادث

بلجيكا.. الاعتداء بالضرب على امرأة مسلمة ونزع حجابها

تعرَّضت سيدة مسلمة بلجيكية تبلغ من العمر 33 سنة للضرب والسب من قِبَل سيدتين بسبب حجابها.

ووقع الهجوم في حوض سباحة في مدينة “فيرفيه” البلجيكية، وكانت “فاطمة” تصطحب ابنها (5 سنوات) إلى دروس السباحة عندما هاجمتها سيدتان؛ أُمٌّ بعمر 70 سنة، وابنتها بعمر 40 سنة على السيدة المسلمة قبل انتزاع حجابها، وفقًا لوكالة أزد.

وقالت الضحية: عندما كنت عائدة لغرفة خلْع الملابس أمسكت امرأة برقبتي، والأخرى مزقت حجابي، وطالبوني بالرجوع إلى بلادي، لكنني وُلِدت هنا و”بلجيكا” بلدي، ولم يكن لي مشكلة من قبلُ، وأرتدي الحجاب لأن هذا ديني، ويجب أن تُحتَرَم معتقداتي، وأشعر بإهانة كرامتي.

وقدمت “فاطمة” شكوى ضد المرأتين، كما قدمت جمعية حقوق المسلم البلجيكية تقريرًا لتكافؤ الفرص .

 

 

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى