رياضة

باولو روسى ” عيد ميلاد سعيد يا اسطورة “

اليوم 23\9\2014 هو عيد ميلاد أسطورة لها حكاية غريبة وعجيبة , شخص يخرج من السجن ليصبح هداف مونديال 82 , أظن انك لو تحدثت مع شخص مجنون وقولت له اننى سأستدعى شخص من السجن لكى يكون مهاجمى الأساسى ينفجر فيك الشخص المجنون وسيقول لك : هل جننت ؟!

نعم هذا المدرب أنزو بيرزوت هو كان شخص مجنون بالنسبة لجميع الوسط الرياضى الإيطالى عندما استدعى الأسطورة  ” باولو روسى ” بعد خروجه من السجن مباشرة وجعله اللاعب رقم واحد فى هجوم إيطاليا . 

ولكن قبل ان نتحدث عن تألقه لابد ان نستعرض من هذا اللاعب , ولماذا دخل السجن , ولماذا أصبح أسطورة ؟!

” باولو روسى ” ولد هذا اللاعب فى تاريخ 23\9\1953 فى مدينة بارتو فى إيطاليا , هذه المدينة هى نفس المدينة التى شهدت ولادة اللاعب أليساندرو ديامنتى وكريستيان فييرى , انتدبه نادى يوفينتوس الي نادي كومو ليكتسب الخبرة وعانى من آلام في ركبته وبسبب كثرة إصاباته كان روسي يقضي معظم وقته في نادي كومي في عيادة النادي ولم يحقق معه شيء يذكر مع كومي.. ومن بعدها انتقل إلى نادي فياتشينزا ومدرب نادي فياتشينزا في ذلك الوقت غير مكان باوليتو من خط الوسط إلى خط الهجوم.. أحرز باولو جائزة القدم الذهبية في دوري الدرجة الثانية مع فياتشينزا ، بعد ذلك نجح في ان يتوج كهداف للدوري الإيطالي الدرجة الاولي للمرة الثانية علي التوالي مع فياتشينزا في موسم 1976-1977 ، كنتيجة لهذا التألق استدعاه انزو بيرزوت لتشكيلة المنتخب الإيطالي 1978 .

سبب دخول اللاعب السجن !

0c7ec308ac98887c06bb3509ab707397

قضية  ” توتونيرو ” هذه القضية الشهيرة المتعلقة بالمراهنات وكان اللاعب أحرز مع فريقه فياتشينزا 21 هدفا فى الدورى الايطالى موسم 1976\1977 وكان فى ذلك الوقت يبلغ من العمر 21 عاما ولكن عندما اندلعت القضية وكان اللاعب أتهم بتورطه في ترتيب نتيجة مباراة فريقه ضد افيللينو في 30 ديسمبر 1979 وتمت معاقبته بالإبعاد لمدة ثلاثة اعوام، ثم خفضت العقوبة إلى سنتين بعد الاستئناف. وقال روسي مدافعا عن نفسه: “كان يجب ان يدفع الثمن شخص مهم، وفهمت بسرعة انني الضحية التي تم تعيينها.. كنت كبش فداء لمنع ازمة أخطر وأعمق”..

تنزيل

وجاء كاس العالم 1982 فى أسبانيا وكانت هى بوابة روسى للعودة ولكن الجميع يظن أن روسى كان متألقا طوال كأس العالم ولكن العجيب فى الأمر أن اللاعب تألق فى 3 مبارايات !! نعم فى 3 مباريات , باولو روسى ظل يلعب فى الهجوم ولكنه لم يحرز اى اهداف ! حتى جاءت مباراة البرازيل التى كانت الفرصة الأخيرة للاعب الذى لم يحرز أى أهداف فى كاس العالم ولكن استطاع اللاعب أن يحرز 3 أهداف فى السيليساو !! هل يعقل ان يحرز لاعب يحرز 3 أهداف فى راقصى السامبا , من بعد هذه المباراة روسى عاد من جديد فى الواجهة والجميع أصبح يعشقه ثم جاء مباراة بولندا فى قبل النهائى واستطاع تسجيل هدفين مهمين كانوا سبباً فى وصول إيطاليا للنهائى واستطاع باولو روسى أن يحرز هدف فى النهائى أمام المنتخب الألمانى وينتصر منتخب إيطاليا بكأس العالم 82 بفضل أهداف باولو روسى الحاسمة .

++ CALCIO: SKY, MORTO ENZO BEARZOT / SPECIALE

قبل بداية كأس العالم كان نادى اليوفينتوس تعاقد مع اللاعب وسط دهشة من الجميع لكن إداراة اليوفى كان لها وجهة نظر فى ذلك حيث حينما عاد اللاعب من كأس العالم , استمر فى التألق  باولو روسى فى صفوف اليوفنتوس وقاده للفوز بالدورى الإيطالى موسم 1982 / 1983 ثم أضاف لقب آخر للدورى الإيطالى عام 1984 / 1985 وفى نفس العام فاز بلقب كأس الاتحاد الأوروبى وفى عام 1986 انتقل باولو روسى إلى الميلان ومنه إلى فيرونا الذى اختتم مشواره الكروى به .

اعتزل اللاعب فى عام 1987 وابتعد تماما عن الكرة حاليا ولكنه يلبى الدعوات التى ترسل له فى حضور افتتاحات كأس العالم مثل افتتاح كاس العالم 2006 بألمانيا .

فى النهاية عيد ميلاد سعيد يا أفضل سجين فى إيطاليا لانك أعدت كأس العالم إلى معشوقتها إيطاليا !

 

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى