اخبار اوروبا

انتظارات الفرنسيين من الوزيرة نجاة بلقاسم

 

أعرب عدد من الفرنسيين عن دعمهم للوزيرة ذات الأصول المغربية، نجاة بلقاسم، إزاء ما تتعرض له من انتقادات بلغت حد العنصرية، وفق البعض، وحث ناشطون على الانترنت وزيرة التربية الوطنية الجديدة على أن لا تعير كبير اهتمام للحملة ضدها، وتكمل طريقها نحو النجاح”.

وقالت شولز ليديا، في تعليق دونته على الموقع الرسمي للوزيرة على النت، “الهجمات التي تعرضت لها السيدة الوزيرة ليست ضد شخصك، بقدر ما يهي ضد ما تمثلينه من قيم وهوية، متابعة بأن تطوير المجتمع الفرنسي ليس أمرا هينا، ودعتها لمزيد من العمل لأن العديد من الفرنسيين وراءها”.

ومن جهته كتب بيير فور مخاطبا الوزيرة “ننتظر منك بعد تعينك أن تقومي بعصرنة قطاع التعليم الفرنسي، ومنح الرغبة لرجال التعليم المحبطين من أجل تربية أبنائنا بشكل جيد”، مطالبا بالمزيد من تعميق المقررات الدراسية وجعلها أكثر كمالا وجذبا للتلاميذ والطلبة”.

ودعا معلقون كثر الوزيرة إلى أن لا تقف وقتا طويلا أمام الحملة التي حبكت ضدها منذ تعيينها وزيرة للتربية الوطنية في الحكومة الفرنسية الجديدة، بقدر ما أنه عليها أن تتقدم إلى الأمام، وتفتح الملفات التعليمية الشائكة التي ينتظر منها الفرنسيون”.

 

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى