اخبار اوروبا

السر وراء سلاح الكلاشينكوف الذي شوهد بمظاهرة مؤيدة للفلسطينيين؟

Advertisements

لفت وجود شخص يحمل “سلاح” من نوع كلاشنيكوف في مظاهرة مؤيدة للفلسطينيين، نظمت السبت بباريس، انتباه الإعلام الفرنسي، ما دفع بالسلطات الأمنية الفرنسية إلى فتح تحقيق في الموضوع.

أثار وجود شخص يحمل بندقية من نوع كلاشنيكوف في مظاهرة السبت المؤيدة للفلسطينيين، والتي نظمت بالعاصمة الفرنسية باريس، ضجة إعلامية، ما جعل الشرطة الفرنسية تفتح تحقيقا في الموضوع.

وظهر هذا الشخص، الذي كان يرتدي زيا عسكريا، ضمن حشود المتظاهرين وهو يوجه سلاحه إلى أطفال على الأرض تخوفات من أن تكون البندقية التي يحملها سلاحا حقيقيا.

Advertisements

وأوردت صحيفة “لوباريزيان”، نقلا عن إذاعة “فرانس أنفو”، أن هذا الشخص سلم نفسه في ذات اليوم إلى الشرطة الفرنسية، وأكد أن البندقية التي كان يحملها وهمية، وقام بذلك لتجسيد الوضع القائم في غزة.

من جهتها، ذكرت إذاعة “فرانس أنفو”، وفقا لمصدر مقرب من التحقيق، “أن السلاح ليس لعبة وإنما نسخة طبق الأصل من الكلاشنيكوف”، لكن صاحبها تم إخلاء سبيله بعد الاستماع إليه، لأنه لم يكن يرمي إلى القيام بأعمال مخالفة للقانون.

وتظاهر حوالي 8 آلاف شخص السبت في العاصمة الفرنسية تضامنا مع الفلسطينيين، بحسب ما أعلنه منظمو هذه المظاهرة.

وكالات

Advertisements

Advertisements
زر الذهاب إلى الأعلى