اخبار اوروبا

الرئيس البولندي يحذر ألمانيا من طموحات بوتين “الإمبراطورية”

Advertisements

قال الرئيس البولندي برونيس لاو كوموروفسكي إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يحاول بناء امبراطورية روسية جديدة عاصمتها موسكو وإن على المنطقة الآن أن تختار بين “أوروبا القزقية وأوروبا الديمقراطية”.

وقال في مقابلة مع راديو ألمانيا ستذاع في وقت لاحق يوم السبت “روسيا قامت بغزو في أوكرانيا.”

وأضاف ان طموحات بوتين واضحة بصورة جلية “لإعادة بناء الإمبراطورية.”

ولوقت طويل قام القوزاق بأدوار عسكرية وأمنية في خدمة القياصرة الروس على حدود الإمبراطورية وبوتين معجب بالنوع الذي يمثلونه من الوطنية الروسية الأصيلة.

والرئاسة البولندية شرفية لكنها تتيح لكوموروفسكي دورا في السياسة الخارجية لبلاده. وهو حليف لرئيس وزراء بولندا دونالد تاسك الذي ينتمي للمنبر المدني وهو حزب ينتمي لتيار الوسط.

Advertisements

وقال كوموروفسكي لدويتشلاندراديو كولتور ودويتش لاند فانك “آمل أن يكون الألمان على وعي كاف بما تعنيه إمبراطورية روسية.” وحذر من أي تكرار لما كان قبل الحرب العالمية الثانية من “سياسة المهادنة والرضوخ لهتلر”.

وأضاف مكررا دعوة من بولندا ودول البلطيق لتدعيم الجناح الشرقي لحلف شمال الأطلسي “في البدء كان التحدي القرم والآن يدور حول مناطق أخرى من أوكرانيا والكل يسأل أين سينتهي.”

وبولندا وهي عضو في حلف شمال الأطلسي واحدة من أكثر الدول انتقادا لدعم بوتين للانفصاليين الموالين لموسكو في شرق أوكرانيا.

وهذا الأسبوع فتح المتمردون جبهة جديدة ضد القوات الحكومية وهو ترد للاوضاع تلقي فيه اوكرانيا باللائمة على وصول قوات روسية.

وكالات

Advertisements

 

Advertisements
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock