اخبار اوروبا

الاطفال الذين يصلون اوروبا من دون ذويهم لطلب اللجوء لاتشملهم إتفاقية دبلن

Advertisements

 

اصدرت المحكمة الاوروبية قرارا مفاده عدم شمل الاطفال الذين يصلون الى اوروبا من دون ذويهم طالبين اللجوء ببنود اتفاقية دبلن، وهي الاتفاقية التي تنص على ان البلد الاوروبي الاول الذي يصل اليه طالب اللجوء هو المسؤول عن النظر في الطلب واصدار قرار فيه.

عدد الاطفال الوافدين الى السويد بدون ذويهم يصل الان الى 1200، 155 منهم ينتظرون ابعادهم الى دول اوروبية اخرى وفق معاهدة دبلن. مصلحة الهجرة، وعلى لسان مسؤول الشؤون القانونية فريدريك باير، صرحت بانها ستبدأ بتطبيق القواعد الجديدة وبان عدد الاطفال الذين سيتم ابعادهم وفقا للمعاهدة سينخفض.
من ناحيتها عبرت مفوضة السويد في الاتحاد الاوروبي سيسيليا مالمستروم عن ايجابية هذا القرار قائلة ان القرار كانت المفوضية الاوروبية تسعى اليه.

Advertisements

القرار ايجابي وينطلق من مصلحة الاطفال، ولكن يجب التدقيق لمعرفة اذا ما كان ثمة ثغرات قد تستغلها الدول الاوروبية. علينا الانتظار لنرى التداعيات، قالت المفوضة الاوروبية سيسيليا مالمستروم.

Advertisements
زر الذهاب إلى الأعلى