اخبار اوروبا

أولوند يجتمع بزعماء عراقيين لبحث المواجهة مع تنظيم الدولة الإسلامية

Advertisements

قال الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند يوم الجمعة في بغداد إنه سيناقش المساعدات الإنسانية والدعم العسكري للعراق في مواجهة تنظيم الدولة الإسلامية قبل اجتماع يعقد في باريس يوم الاثنين لبحث سبل التصدي للتنظيم المتشدد.

وقالت فرنسا إنها ستشارك في عمل عسكري ضد مقاتلي الدولة الإسلامية في العراق في إطار تحالف تشكله الولايات المتحدة.

ويستضيف أولوند محادثات في باريس يوم الاثنين تسعى خلالها قوى إقليمية ودولية لتنسيق دعم العراق في المعركة ضد متشددي الدولة الإسلامية الذين سيطروا على الأجزاء الشمالية من البلاد.

Advertisements

وقال أولوند للصحفيين في بداية زيارة تستغرق يوما واحدا اجتمع خلالها مع الرئيس العراقي فؤاد معصوم وشخصيات عراقية أخرى بارزة “الهدف هو تنسيق المساعدات والدعم والتحرك من أجل وحدة العراق وضد هذه الجماعة الإرهابية.”

ومن المقرر أن يزور أولوند أربيل عاصمة إقليم كردستان المتمتع بالحكم الذاتي في وقت لاحق يوم الجمعة حيث يقدم مساعدات إنسانية أغلبها خيام وأدوات تتعلق بالصحة العامة.

وقال أحد مساعدي أولوند إن فرنسا تريد أن تظهر أن دعم العراق ليس قاصرا على العمل العسكري وذلك بعد أن كشف الرئيس الأمريكي باراك أوباما هذا الأسبوع عن خطط موسعة لحملة على متشددي الدولة الإسلامية.

وتهدف الحكومة الفرنسية من مؤتمر باريس إلى وقف تمويل تنظيم الدولة الإسلامية ومنع تجنيد متطوعين له وتعزيز السيطرة على الحدود وتدريب الجيش العراقي.

Advertisements

 

وكالات

Advertisements
زر الذهاب إلى الأعلى