اخبار بلجيكاالصحف البلجيكية

أبرز اهتمامات الصحف البلجيكية الصادرة اليوم

 

اهتمت الصحف البلجيكية بهدنة 72 ساعة بين الإسرائيليين والفلسطينيين التي بدأت منذ صباح أمس الثلاثاء، مشيرة إلى أنه ما تزال هناك 48 ساعة من أجل وقف الصراع الأعنف الذي تعيشه غزة منذ نهاية الاحتلال الإسرائيلي في 2005.

وكتبت (لا ليبر بلجيك) أن غزة شهدت، أمس الثلاثاء، أطول فترة هدوء منذ 29 يوما، يوم بدون دوي المدافع أو الانفجارات، ودون أجساد متناثرة ومشوهة مما سمح للفلسطينيين بتقييم الأضرار الناجمة عن هجوم قوات الاحتلال على غزة.

ومن جهتها، أوردت (لاديرنيير أور) أن من بين 1527 جثة التي حددت هويتها الأمم المتحدة، من أصل 1867 شهيد فلسطيني جراء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، يوجد 1312 من المدنيين، بينهم 408 أطفال و241 امرأة، في وقت تدعي فيه إسرائيل قتل 900 “إرهابي”.

وبدورها، كتبت (لوسوار) أن كل طرف سيقيم حصيلته ويحاول تقدير المكاسب الاستراتيجية والسياسية أو الصورة التي ترسخت أو فقدت في هذه المرحلة، وليس هناك، للأسف، سوى ملاحظة هي أن الكراهية وحدها فازت بشكل مأساوي مرتين الآن ومستقبلا.

وأشارت اليومية إلى أن عدد القتلى وعدم توازنه يصدم الضمائر، إذ أن عدد الضحايا، لاسيما المدنيين بلغ 80 في المائة، بينهم أكثر من 400 طفل، هو ما سيمنع الفلسطينيين وعدد من المراقبين الأجانب من طي الصفحة وفتح أخرى جديدة، وتلك، برأيها، هزيمة إسرائيل الكبرى.

 

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى