اخبار بلجيكاالصحف البلجيكية

أبرز اهتمامات الصحف البلجيكية الصادرة اليوم الخميس

 

ركزت الصحف البلجيكية الصادرة اليوم الخميس على الخصوص بالنداء الذي أطلقه الرئيس الأمريكي باراك أوباما للدول الأعضاء في الأمم المتحدة من أجل محاربة تنظيم (داعش).

وكتب صاحب افتتاحية صحيفة (لا ليبر بلجيك) أن بلجيكا قررت الانضمام إلى التحالف الدولي ضد “الدولة الإسلامية” في العراق لأن التدخلات العسكرية في السنوات الأخيرة لم تعالج أي مشكل، بل أحيانا تسببت في أوضاع يصعب إدارتها فكان لا بد من وقفها.

وبالنسبة للصحيفة ، فالتدخل مهم ومؤكد، ولكن أيضا، والأهم، إعداد أفضل مما كان عليه الأمر في الماضي، والأخذ بعين الاعتبار السياق الجيوسياسي لتفادي الخروج من فوضى والدخول في أخرى أوسع.

وتقاسم هذا الرأي كاتب افتتاحية صحيفة (لوسوار) الذي اعتبر أن القائمة اليومية للأعمال الوحشية التي ترتكبها “الدولة الإسلامية” إلى جانب خطر رؤية بغداد تسقط في يديها هو مبرر لكل تدخل عسكري في المنطقة ، مشيرا إلى أن قطع رأس الرهينة الفرنسي هيرفي في الجزائر عزز الدعوة إلى الحاجة الملحة للانضمام إلى هذه الحرب.

صحيفة (لاديرنيير أور) ترى من جانبها أن الضربات الأولى التي قام بها الجيش الأمريكي في سورية يمكن اعتبارها بداية نهاية “الدولة الإسلامية”، مشيرة إلى أن زعيم هذه المنظمة ذهب بعيدا في رغباته والسيطرة على بغداد، وهو الأمر الذي لن تسمح به القوى الكبرى.

 

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى