Volkswagen

Volkswagen أمام القضاء البلجيكي لرفضها تعويض زبون

بلجيكا 24 – مثُلت شركة صناعة السيارات Volkswagen التي رفضت اتفاق تسوية مع أحد المستهلكين البلجيكيين الذي اشترى سيارة ديزل تم التلاعب بها، أمام المحكمة الابتدائية ببروكسل يوم أمس الأربعاء. ووتساءل محاميا المستهلك المتضرر، السيدان Geert Lenssens و Laurent Arnauts لماذا لم تأخذ Volkswagen سيارة موكلهما بسعر الشراء، ولماذا لم تقم، حتى، بإعلام الزبون بالتعديلات التي تم إجراؤها على سيارته. ورفض محاميو Volkswagen الإجابة عن هذين السؤالين

يقول المحامي Geert Lenssens : “اشترى موكلنا في يناير 2013 سيارة VW Caddy بسعر 24.885 يورو، وتوصل قبل أشهر قليلة برسالة من Volkswagen تعلمه بأن سيارته مجهزة بالبرنامج موضوع النزاع”.

“وفي بيانها الصحفي، اعترفت Volkswagen بأنها ارتكبت خطأً، ولكن الآن، ترفض الشركة تعويض موكلنا، أو حتى إعلامه بشكل صحيح عما سيحدث مع سيارته. ويفترض أن يكون للتغييرات تأثير على الاستهلاك وعلى أداء السيارة، وبالتالي تأثير أيضا في حالة إعادة البيع”. ويشير محاميا الزبون إلى أن Volkswagen كانت فد قامت بدفع تعويض لزبائن آخرين بالولايات المتحدة.

“ليس فقط أنهم لا يتوافقون مع معايير الانبعاث، ولكنهم أيضا حصلوا بشكل غير قانوني على شهادات الموافقة والامتثال التي تعتبر أيضا خاطئة عبر تقنيتهم الاحتيالية. وهم يسوقون سيارات غير متوافقة مع معايير شهادة الموافقة، وقاموا بإنجاز  دعاية مضللة، وتسببوا في أضرار لا سبيل إلى إصلاحها على البيئة وعلى الصحة”. وبرفض الإدارة الألمانية اتفاق التسوية، ينوي المحاميان Arnauts و Lenssens متابعة الشركة المصنعة قضائيا.