Paul Magnette

Paul Magnette يقر بوجود صعوبة في تطبيق أوامر الطرد من التراب البلجيكي

بلجيكا 24 – كان Paul Magnette رئيس إقليم والونيا ضيفا على أمواج إذاعة Bel RTL صباح اليوم الاثنين. وكان ذلك مناسبة بالنسبة له للعودة إلى الحديث عن الاعتداء بالساطور على تراب مدينته شارلروا.

فقد تعرضت شرطيتان للإصابة بجروح من قبل شخص يقيم بصفة غير شرعية ببلجيكا والذي لم يحترم أمرين بمغادرة التراب البلجيكي كانا قد صدرا في حقه، بعد رفض طلبه للجوء. وبالنسبة لـ Bel RTL، هناك صعوبة تنشا في تنفيذ أمر بمغادرة التراب البلجيكي.

يقول : ” لدينا صعوبة كبيرة في تنفيذ أوامر الطرد ومغادرة التراب الوطني. وأنا لم أتوقف عن المطالبة بتنفيذ أكثر لأوامر مغادرة التراب بشارلروا، ولكنه نفس الأمر بلييج وبروكسل وغيرها. وفي ذلك الوقت، كنت أعمل عليه مع ماجي دو بلوك. وطالبنا عند إجراء أعمال ميدانية للشرطة، أن تكون هناك أمكان محجوزة للذين كانوا بالفعل موضوعا لأمر بمغادرة التراب حتى يتم إرسالهم نحو بلدانهم الأصلية”.

ويضيف : “من الواضح أن يتم ترحيل أي شخص يقيم بشكل غير قانوني، وقام بارتكاب جرائم على التراب البلجيكية، إلى بلده الأصلي. وهذا يفرض أن نتمكن من تحديد البلد الأصلي الحقيقي، وأن تقبل البلدان الأصلية باسترجاعهم. لقد حققنا تقدما مع المغرب، البلد الذي عقدنا معه اتفاقا. لكن الأمر أكثر تعقيدا مع الجزائر”.