le bourgmestre Paul Magnette

Paul Magnette يشيد بدور شرطة شارلوا في مكافحة المخدرات

بلجيكا 24 – تحاول مدينة شارلروا، التي غالبا ما كانت تتعرض للوصم الاجتماعي، أن تبرهن أنها ليست أقل من المدن الكبرى مثل لييج وبروكسل وأنتويرب في المجال الأمني.

وأمام لجنة المواطنين  بـ la Ville Haute، قام العمدة Paul Magnette من (PS)، بتقديم  حصيلة الإجراءات الأمنية التي تم اتخاذها خلال ثلاث سنوات في إطار خطة Vauban.

وفي 36 شهرا، تم تفتيش 1.112 شخصا و 494 سيارة.  كما قامت الشرطة بإجراء 216 عملية اعتقال إداري. منها العديد من العمليات المتصلة بتجارة المخدرات.

وحسب قول Paul Magnette، فهو عمل في العمق جعل من شارلروا مدينة أكثر أمانا من غيرها. “إن ظاهرة الاتجار بالمخدرات موجودة ببروكسل وأنتويرب وإلى حد كبير في شارلروا ولييج. وحتى بنامور، هناك مشاكل من هذا النوع. ويمكنني أن أقول لكم أنه بعد وقت معين، أفضل أن أتجول في la Ville Haute، على أن أقوم بذلك في les Quais de Sambre بنامور”.

وهذا العمل الأمني وفقا لـ Paul Magnette، لا يمكن أن يتم إلا بمهاجمة الشبكات الدولية. “لم تتمكن أي مدينة في العالم من وضع نهاية لتجارة المخدرات. وهذا يتطلب ساعات وساعات من المراقبة، وكان يتعين تتتبع الشبكات. وأحيي فعالية أجهزة الشرطة. لدينا في شارلروا فرقا لمكافحة المخدرات الأكثر فعالية بالمملكة”.

وهو التصريح الذي لن يفوته عمدة أنتويرب. ففي 5 أكتوبر، صرح بارت دي ويفر الذي كان فخورا بالنتائح التي تحققت في مجال مكافحة المخدرات، قائلا : “إذا كانت شرطة شارلروا تريد أن تأتي إلى هنا لتتعلم شيئا، فمرحبا بها”. وهي دعوة مرفوضة بكل وضوح.