Le ministre wallon de l'Action sociale Maxime Prévot

Maxime Prévot يرفض المساس بالتعويضات العائلية لطالب متغيب عن الدراسة

بلجيكا 24 – وقف وزير والونيا  للشؤون الاجتماعية Maxime Prévot ضد رغبة حزب (MR) بتقليص بل بإلغاء التعويضات العائلية لوالدي طالب لم يعد يحضر إلى المدرسة بشكل كاف. يقول الوزير من (cdH) في بيان له : “إنها فكرة خاطئة، ومخالفة لقانون الضمان الاجتماعي ولها تأثير عكسي  في مجال التعليم والمساءلة”.

وأشار إلى فرنسا، “التي تراجعت إلى الوراء في هذا المجال، بعد  أن قامت بتجربة غير مثمرة لهذا الإجراء”، ويؤكد أنه “ليس عن طريق إلغاء التعويضات العائلية سنتمكن من حل مشاكل التغيب عن المدرسة”.

ووفقا للوزير، فإن هذا الاقتراح الذي تقدم به يوم الثلاثاء Pierre-Yves Jeholet رئيس مجموعة حزب (MR)  سيؤدي إلى “تكاليف إدارية ضخمة وصعوبات مهمة في الإدارة” مما سيتسبب في “إدارة مرعبة في المدارس، وفي صناديق التعويضات العائلية والإدارة”.

وسيتم نقل التعويضات العائلية على أبعد تقدير يوم 31 ديسمبر 2019، وفقا لإصلاح الدولة السادس. وتستعد والونيا لاستقبالها بإنشاء الوكالة من أجل حياة ذات جودة (AViQ)، وتنهي لجنة الإدارة الوالونية للتعويضات العائلية. ولذلك، يعترض السيد Prévot على أي وقت ضائع.

وسيتم تبسيط النظام الحالي الذي يضم 700 مجموعة ممكنة للمبالغ الممنوحة. وقد أطلقت والونيا صفقة مع شركة دراسات مستقلة من أجل اقتراح نموذج بديل. ومن المنتظر إعلان النتائج في الصيف ومناقشتها بالبرلمان الوالوني.

وإلى جانب البعد القمعي للطلاب المتهربين من الدراسة، اقترح السيد Jeholet أيضا زيادة في التعويضات العائلية بالنسبة “للأيتام الاجتماعيين”، الذين لا يؤدي أحد والديهم على الأقل المساهمات الغذائية.

وردا على وكالة بلجا، قال مكتب Prévot أنه ليس ممكنا في الوقت الحالي، لأنه لا توجد بيانات تحدد هذه الحالات، التي تمر بالخصوص عبر محاكم السلام. ومع ذلك، فسيتم النظر في الاتجاه في دراسة مطلوبة.  وفي الواقع فإن دعم العائلات ذات المعيل الواحد هو جزء من أولويات الحكومة.