liesbeth-homans

Liesbeth Homans تقترح فرض غرامة مالية على المستفيدين من السكن الاجتماعي غير الملمين بالهولندية

تصف وزيرة الإسكان الفلامانية Liesbeth Homans رأيا نقديا للمجلس الإقليمي للإسكان بالبعيد عن الواقع. وهو رأي يتعلق بالمتطلبات اللغوية التي تعتزم تنقيحها في القوانين المحلية المتعلقة بالحصول على سكن اجتماعي في فلاندرز. وسيسمح هذا النظام الجديد أساسا بفرض غرامات في حالة المعرفة غير الكافية للغة الهولندية. وكان المجلس الفلاماني للإسكان قد صرح عن عدم تأييدٍ لهذا القانون في رأيه. تقول الوزيرة المنتمية لحزب (N-VA) متسائلة : “يبدو هذا الرأي بعيد عن الواقع بالكامل. إن فلاندرز تضع رهن الإشارة سكنا اجتماعيا وتطلب في هذا الشأن من المستأجر الالتزام بالتلفظ ببضع كلمات بالهولندية، فهل ذلك يشكل مبالغة؟”
وتشير الوزيرة القومية إلى أنه “لدينا بطبيعة الحال خيار التركيز على حصول النتائج. وحتى الآن، لدينا الرغبة في الالتزام بتعلم الهولندية الذي يشكل شرطا، ولكن التجربة علمتنا أن ذلك ليس كافيا دائما”.
وتؤكد Liesbeth Homans أن “الحصول على النتائج ليس له مميزات”. وتبرر ذلك بقولها : “يستطيع المستأجر بكل سهولة تدبر أمره في محيطه، والتحدث مع جيرانه، وتجنب المضايقات المحتملة الكامنة في الحياة اليومية.. إنه ليس ترفا مفرطا في مجتمع متنوع على نحو متزايد”.
وترفض وزيرة N-VA أيضا انتقادات هيئة الرأي المتعلقة بالجانب العقابي للعملية. وتقول : “إن الذي لا يقوم في الواقع ببذل أي مجهود وبالتالي لا تترتب عنه أي نتيجة سيحصل على غرامة إدارية. والأمر متروك للقضاء التعامل مع أولئك الذين يظهرون عنادا أكثر. وهناك ابيضا عدد كاف من المرشحين على لائحة الانتظار، وبالتالي لا يمكن أن يكون لرفض تعلم الهولندية خيار آخر سوى طريق العقاب”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *