Oussama Atar1

Koen Metsu ينتقد المطالبة بالإفراج عن الإرهابي المزعوم أسامة عطار

بلجيكا 24 – قال النائب Koen Metsu (N-VA) أنه لا يفهم المعلومات التي تم الكشف عنها والمتعلقة بدعم السياسيين للمطالبة بالإفراج عن الإرهابي المزعوم أسامة عطار من أحد السجون العراقية سنة 2010.

يقول رئيس لجنة مكافحة الإرهاب : “إن لجنة مكافحة الإرهاب قد صوتت على عدد من المبادرات الجديدة وستستمر في دعم المقترحات التشريعية الجيدة. ومع ذلك يتضح أحيانا أننا نتجاهل كليا بعض المخاطر المحتملة من قبل. ولذلك يجب علينا البدء بكل شيء من جديد من الصفر”.

وكان قد تم الإفراج عن أسامة عطار من أحد السجون العراقية سنة 2012 بسبب تدهور حالته الصحية بعد سنتين على تحرك أسرته ومنظمة العفو الدولية وبعض المسؤوولين السياسيين البلجيكيين من أجل إطلاق سراحه.

ويعتقد Koen Metsu اليوم أن هذا الإفراج أمر لا يصدق. “السياسيون البلجيكيون ساعدوا في الإفراج عن إرهابي خطير. لذا يجب على الأشخاص الذين قاموا باختيار غير مسؤول قبل عشر سنوات أن يبرروا أعمالهم. وأنا أنوي تسليط الضوء على ذلك”.