Le ministre de la Justice Koen Geens (CD&V)

Koen Geens يسعى للتصدي لتهريب الأسلحة نحو بلجيكا

يريد وزير  العدل Koen Geens من (CD&V)، التصدي لتهريب الأسلحة الآتية من أوروبا الشرقية. هذا ما صرح به الوزير في Het Nieuws على قناة VTM اليوم الأحد ، ردا على المعلومات التي تقول بأن منفذ الهجوم على قطار Thalys يوم الجمعة، اشترى سلاحه من بلجيكا.

 

وقال مصدر مقرب من التحقيق لوكالة الأنباء الفرنسية (AFP) أن أيوب الخزاني “من المحتمل” أن يكون قد اشترى سلاحه من بلجيكا. كما وصفت صحيفة New York Times بلجيكا بأنها “محور للأسلحة غير المشروعة منذ سنوات” وتُذَكر الصحيفة بأن مسار الأسلحة التي استخدمت أثناء الهجوم على رئاسة تحرير جريدة شارلي إيبدو قاد إلى بلجيكا.

 

يقول Koen Geens : ” لقد قيلت أشياء متنوعة لست متأكدا منها. إنه مغربي، يعيش والداه في إسبانيا، وهنا ينتهي يقيني”. ويضيف أنه يجهل ما إذا كان أيوب الخزاني قد ذهب فعلا إلى سوريا، ناهيك عن معرفته القليلة حول ما إذا كان منفذ الهجوم قد حصل على سلاح كلاشنيكوف من بلجيكا.

 

ويتابع قائلا : “ولكن من الواضح أن هناك العديد من أسلحة كالاشنيكوف غير شرعية تصل إلى بلجيكا قادمة من أوروبا الشرقية”. “نحن بحاجة إلى التصدي لذلك من جديد”.

 

ولم يكن باستطاعة الوزير التعليق على حقيقة أن الأجهزة الأمنية كان يمكنها بذل المزيد من الجهد بالنظر إلى كون أيوب الخزاني كان معرفا لديهم.

 

كتبت فاطمة محمد