Gizlane و Dirk ينالان تكريما في فلاندرز بسبب تفانيهما في العمل

هذا الأسبوع  في فلاندرز، تم تكريم مواطنين مخلصين، يجسدان الشجاعة والميل إلى العمل المتقن. وهي قيم تحظى بتقدير كبير في شمال البلاد.

 

وقد قامت فلاندرز هذا الأسبوع بتكريمهما. هما شخصيتان، ومساران. وكلاهما يجسد معنى العمل والخدمة والشجاعة. وهي قيم يعشق جيراننا في الشمال الاحتفال بها.

 

Gizlane Baddane ، 19 سنة، طالبة مشتغلة

تأتي دائما في الموعد وهي مخلصة لمنصبها. تشتغلGizlane  طالبة في مخبز بـ Boom بمنطقة أنتويرب منذ ثلاث سنوات. وكانت حينها في السادسة عشر من عمرها. ولم تفوت أبدا يوم أحد. إنه انضباط  من حديد. وهي لا تعرف أبدا نزهات مساء السبت ولا صباحات الأحد الكسولة.

 

“أرغب في ذلك بشدة، ولكن ذلك صعب. ينبغي أن أكون هنا في 5h30، وأحيانا في 5h. إنه شيء مستحيل”.

 

إنها مجندة قيمة بالنسبة للربة العمل. فمنذ وصول Gizlane، هناك المزيد والمزيد من الزبائن.

 

تقول Sara Juliens مالكة المخبز : “إنها من الجوار. وهي تجذب أيضا الناس من مدرستها. وهي ودية ومؤهلة جدا”.

 

وبسبب امتيازها في عملها، انتُخبت Gizlane كطالبة مشتغلة لهذا العام  في فلاندرز. ولهذا فقد منحتها رابطة أرباب العمل شيكا بقيمة 1250 يورو. وفي سبتمبر، ستباشر Gizlane الدراسة لتصبح معلمة، ولكنها ستكون هنا كل أيام الأحد صباحا.

 

Dirk De Vis، 67 سنة،  عمدة مدينة  Ham بـ Limbourg

إنه عمدة في موقف السيارات بدار البلدية. وهو يقايض البذلة بملابس العمل. هذا مشهد عادي في Ham، البلدة الصغيرة في Limbourg. وبدلا من استدعاء رجال المطافئ أو الشرطة، يفضل “الشريف”، كما يلقبونه، أن يتدبر أموره بنفسه. “هنا، نجد فرع شجرة سقط في الشارع. بسبب الأمطار والرياح بدون شك. ولا بد من إزالته”.

 

Dirk De Vis ، هذا الأب الجيد، يدير بلدية عدد سكانها 10 ألف نسمة. ويحاولون بكل الوسائل تخفيض النفقات والتخفيف على الموظفين الإداريين. وبسن 67، يعتبر عمدة Ham رجل البلدية البارع في كل شيء، وهو جاهز دائما لتقديم الخدمات لناخبيه.

 

كتبت فاطمة محمد