Ducarme يندد بالمطالب غير الواقعية لحزب N-VA فيما يخص اللاجئين

ندد النائب Denis Ducarme رئيس مجموعة حزب الحركة الإصلاحية (MR) بالمجلس، اليوم الأحد بـ “الهراء الحزبي” الذي ينحني أمامه حزب التحالف الفلاماني الجديد (N-VA) من خلال بعض مطالبه غير الواقعية حول اللاجئين، وفي الوقت نفسه يدعم  مطالب أخرى كإلغاء الائتمان الضريبي لطالبي اللجوء.

 

وردا على سؤال وُجه إليه في برنامج “ليست كل الأيام يوم أحد” حول رغبة N-VA بتقليص وضع اللاجئين من خلال إعادة النظر في اتفاقية جنيف، أو بتقليص التعويضات العائلية للاجئين عن طريق منحها لهم تدريجيا، يرى السيد Ducarme في هذا الأمر “هراءً حزبيا”. يقول : ” لن نذهب لنرى 145 دولة من أجل إعادة النظر في اتفاقية جنيف… والمساس بالتعويضات العائلية بالنسبة للاجئين أمر مرفوض”، لاسيما وأن هذا أمر شأن إقليمي كما يشير إلى ذلك، ويدعو إلى “أن نكون واقعيين”.

 

وتعمل الحكومة الاتحادية حاليا على سلسلة من القيود المفروضة على الحق في الوصول إلى الأراضي البلجيكية، وخاصة حول التجمع العائلي، أو المنح المؤقت للدخول إلى بلجيكا. وكان السيد Ducarme قد دافع عن ذلك واصفا السياسيين بأنهم “إنسانيون ولكن متشددون”. وفي نظره، فإن هؤلاء السياسيون لا يعنون أن فريق ميشال “يتبع  N-VA”، ولكنه “يستجيب لقلق مشروع حول ظاهرة الهجرة”.

 

ومع ذلك، تبنى النائب اقتراح وزير المالية Johan Van Overtveldt من  (N-VA)الذي يجعل من طالبي اللجوء  الذين لا يتوفرون على دخل لا يستفيدون بالمرة من التخفيضات الضريبية.  فقد أعلن النائب الإصلاحي : ” يتعين الانتهاء من التأمين الضريبي للاجئين”.

 

وكان وزير المالية من (N-VA) قد اقترح أن تستخدم الوسائل المتاحة لتحسين الاستقبال المؤقت ودعم المتقدمين للجوء، وذلك عن طريق التشاور مع الأقاليم.

 

وبالنسبة للنائب Raoul Hedebouw من حزب العمل البلجيكي (PTB)، فإن هؤلاء السياسيون يعنون على العكس من ذلك أن حكومة ميشال تمس وضع اللاجئين على الرغم من دفاعها عنه، وبذلك فهي تتبع مواقف حزب N-VA.