D'Ieteren unique importateur de Volkswagen en Belgique

D’Ieteren المستورد الوحيد لـ  Volkswagen ببلجيكا  يقرر تجميد البيع

تبدو فضيحة Volkswagen لا نهاية لها وتؤثر الآن في بلجيكا. فوقفا لوزير الاقتصاد Kris Peeters، يمكن أن يكون هناك تلاعب في نحو 500 ألف سيارة. وقرر D’Ieteren المستورد الوحيد لـ  Volkswagen ببلجيكا  تجميد تسويق السيارات.

 

أشار وزير الاقتصاد Kris Peeters اليوم السبت في صحيفتي De Morgen و Het Laatste Nieuws إلى أن 500 ألف سيارة أشتبه في أنها مزودة بمحركة ديزل مزيف. ووفقا لـ Denis Gorteman المدير العام لـ D’Ieteren، المستورد الوحيد لـ Volkswagen في بلجيكا، فإن هذا الرقم ليس إلا تكهنات، لأن الأمر في الحقيقة يتعلق بالرقم الأقصى الذي يمكن الإعلان عنه.  يقول Denis Gorteman لـ RTL TVi : “من  الممكن جدا أن يكون لدينا 5 آلاف، 100 ألف أو 200 ألف، مثلما يمكن أن لا يكون هنا أي شيء، ولكني لا اعتقد في أي واحد منها”.

 

وقررت المجموعة أيضا، اتخاذ تدابير رادعة لطمأنة عملائها. “لقد اتخذنا قرارا قويا يتمثل في وقف تسويق المركبات التي تكون مزودة بمحرك ديزل من بلجيكا. نحن نريد بالطبع أن نضمن لعملائنا أن المنتج الذي نبيعهم إياه مطابق تماما لما نعلن عنه. وطالما لم نتوصل من المنتِج بتأكيد على أن هذه المركبات مطابقة تماما، سنوقف التسويق”.

 

وأوضح المدير العام لـ D’Ieteren أنه سيتم تجميد بيع ما مجموعه 3.200. يؤكد قائلا : “لدينا حاليا مخزون لدى المستورد وفي الامتيازات 3.200 مركبة من ماركات Volkswagen و Volkswagen utilitaire و Audi و Seat و Scoda . ومن الواضح أن مشكل 3.200 مركبة التي سيتم تجميد بيعها، ليس خبرا جيدا. وعلى أية حال، فأنا مقتنع أن أصحاب الامتياز والجمهور سيفهمون أن الأمر ليس إلا إجراءً من  الحس  السليم،  وهو القرار  التجاري الأفضل الذي يمكن أن نتخذه، لنضمن بذلك أن المنتَج الذي نبيعه متطابق تماما مع التشريع”.