Comeos تنفي تأثير الأسواق البلجيكية على أسعار الحليب

كتبت : فاطمة محمد

 

تقول فدرالية التجارة والخدمات (Comeos) أنها “تفهم الوضعية الصعبة” للمزارعين، ولكن “الأسواق البلجيكية لا تمارس أي تأثير على الأسعار”. وبذلك، تطالب الفيدرالية من المتظاهرين “رفع الحواجز والبحث عن الحلول معا”.

 

ويفيد Dominique Michel المدير المنتدب لـ (Comeos) قائلا : “يواجه قطاعا  الحليب ولحم الخنزير مشاكل خطيرة. ونحن واعون بهذا تماما. ولكننا لسنا من يحدد السعر : هذا السعر يتم تحديده على المستوى الأوروبي والعالمي”.

 

ويضيف Dominique Michel وهو يشير إلى الإفراط في الإنتاج الزراعي : “يتم تصدير  أكثر من 60% من لحوم الخنزير المنتجة في بلجيكا وأكثر من 50% من الحليب. ولا تبيع الأسواق البلجيكية إلا 10% من لحم الخنزير البلجيكي وفقط 15% من الحليب البلجيكي الموجه للاستهلاك. وبالتالي، فتأثيرنا في تثبيت الأسعار منعدم”.

 

ويتابع Dominique Michel : “في 2009، كان هناك إفراط في الإنتاج في قطاع الحليب. واليوم، ما زلنا ننتج في بلجيكا 12% من الحليب الفائض عن تلك الفترة. يضاف إلى ذلك الحظر الروسي الذي يطبق على الحليب ولحم الخنزير، بحيث انخفض الطلب أيضا”.

 

ويصر Dominique Michel قائلا : “نحن واعون بالوضعية الصعبة التي يولدها هذا الأمر للمزارعين ونفهم شعورهم بالإحباط. ولكن الحواجز لن تقربنا من الحل. يجب أن نبحث معا، مع الفلاحة والصناعة الغذائية، كشركاء في السلسلة الغذائية، حلولا لمستقبل مستدام للزراعة”. كما يدعو Dominique Michel إلى “إيجاد حل على المستوى الأوروبي”.