La Belge d'origine turque Bilen Ceyran

Bilen Ceyran المحتجزة في تركيا تنال حريتها

بلجيكا 24 – تم الإفراج عن Bilen Ceyran البلجيكية من أصل تركي التي اعتقلت يوم الجمعة الماضي في Balikesir بتركيا، بقرار من القاضي يوم أمس الخميس بعد ستة ايام من الحراسة النظرية، حسب ما ذكرت والدتها Meryem Sasmaz لوكالة الأنباء البلجيكية. وفي وقت متأخر من مساء يوم أمس، تم الإفراج أيضا عن الأصدقاء الأربعة الآخرين الذين كانوا يرافقونها في عطلة، وهم من أصل ألماني وإنجليزي وهولندي.

ويوم الأربعاء، مثلت Bilen أمام المدعي العام الذي أمر بتمديد حبسها على ذمة التحقيق إلى غاية يوم الخميس. ومساء يوم أمس، قالت والدة الشابة التي وصلت إلى إسطنبول يوم الاثنين لمحاولة رؤية ابنتها، لوكالة بلجا أن ابنتها لا تزال حتى الآن في السحن.

وكان المدعي العام لـ Balikesir قد قرر إحالة القضية إلى المحكمة. وفي نهاية المطاف، اختار المدعي العام يوم الخميس الإفراج عن Bilen وزملائها الأربعة.

وذكرت بعض وسائل الإعلام التركية، أن الشابة البالغة 24 سنة، اعتقلت بتهمة الانتماء للشبيبة الشيوعية (KGÖ) المنضوية تحت لواء الحزب الشيوعي الماركسي اللينيني بتركيا (MLKP) الذي يعتبره النظام التركي  منظمة إرهابية.

وتشغل Bilen Ceyran  منصب نائب رئيس منظمة الشبيبة الاشتراكية  Young Struggle التي ينتمي إليها أيضا  الأشخاص الأربعة الذين اعتقلوا رفقة الشابة البلجيكية بـ Balikesir. وأشارت Meryem Sasmaz والدة الشابة إلى أنها ستعود إلى بلجيكا مع ابنتها يوم السبت.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *