60 مليون نازح أو لاجئ في عام 2014

بلغ عدد النازحين واللاجئين في أعقاب الصراعات المتعددة في العالم إلى أعلى مستوى قياسي، حيث وصل 60 مليون شخص في عام 2014 وفقا للتقرير السنوي للمفوضية السامية للاجئين HCR.

 

وقال المفوض السامي للاجئين أن عدد اللاجئين المجبرين على المغادرة وصل إلى 59.5 مليون في نهاية 2014 مقارنة مع السنة التي سبقتها والذي كان 51,2 مليون شخص. وأضاف المفوض أنه في السنوات العشر الماضية كان عددهم 37.5 ألف مليون، ووصلت الزيادة في عام 2013 إلى أقصى حد لها على الإطلاق خلال عام واحد.

 

ووفقا للمفوضية ففي عام 2014، ينضاف 42 ألف شخص إلى اللاجئين وطالبي اللجوء كل يوم. وأضاف المفوض السامي لشؤون اللاجئين Antonio Guterres “لم تعد لدينا القدرة على جمع القطع” مركزا على عدم قدرة الوكالة الإنسانية مضيفا : “ليس لدينا الموارد لجميع ضحايا النزاعات”.

 

هذه الزيادة الكبيرة مند 2011 والناتجة عن الصراع السوري، أدت إلى نزوح اللاجئين في العالم. فخلال السنوات الخمس الأخيرة سجلت المفوضية عدد من لاجئي النزاعات لـ 14 دولة، ثمانية في إفريقيا(ساحل العاج – جمهورية أفريقيا الوسطى – ليبيا – مالي – وشمال نيجيريا – وجمهورية الكونغو و جنوب السودان) وثلاثة دول من الشرق الأوسط(العراق – سوريا واليمين) إضافة إلى أوكرانيا وثلاث دول من آسيا (كازاخستان – ميامير – باكستان). وفي عام 2014 عاد فقط 126 ألف لاجئ إلى وطنه. ويبقى هذا العدد ضعيفا جدا مند 31 سنة.

 

Belge24