4 مليون يورو لحماية “اليهود ” في بلجيكا

قررت الحكومة الاتحادية في بلجيكا تخصيص 4 مليون يورو لتدابير الحماية التقنية ،لحماية الأحياء والمؤسسات اليهودية من أية هجمات إرهابية محتملة في أنتويرب وبروكسل .

 

وقال وزير الداخلية البلجيكي “جان جامبون” في مستهل هديثه إلى التلفزيون الفلمنكي VRT أن التدابير الجديدة يمكن أن تنطوي على الكاميرات والأبواب المحصنة بالإضافة إلى بعض الأمور الأخرى لم يفصح عنها في حديثه . ويشار إلى أن التدابير المزمع إتخاذها ، جراء ضغط المجتمع اليهودي في بلجيكا ، وذلك أعقاب الحادث الأخير الذي تعرض له المتحف اليهودي في بروكسل .

 

وقامت الحكومة بالرد على هذه الضغوط بأن أرسلت وحدات وأفراد من قوات المظليين للقيام بمهام المراقبة ، كما أنها تُزيد من تدابير الحماية على المدى الطويل .

 

وقال الوزير ” نحن ندرك أنه سيكون هناك مخاطر طالما إستمرت الصراعات في الشرق الأوسط ” . والتدابير الفنية هي أنه سيتم زيادة الجنود الذين يحرسون الأماكن اليهودية للتخفيف من العبء النفسي على أفراد الجالية اليهودية ، ولكن هذه التدابير سيتم زيادتها بشكل مستمر على فترات معينة حسب تصريحات الوزير .

 

وأنهى الوزير حواره بالقول : ” بأن أعداد الأشخاص الذين يسافرون إلى سوريا للإنضمام للجهاديين ، آخذةٌ في التناقص ، حيث بلغ عددهم 5 شهرياً ، بدلاً من 15 شخص شهرياً .