259 طفل لم يجدوا حتى الآن مكانا في المدارس البلجيكية

بلجيكا 24 – وفقا لأرقام قدمتها لجنة (CIRI) يوم أمس الجمعة، لا يزال 259 طفل ممن يتعين عليهم دخول السنة الأولى من التعليم الثانوي “بدون مدرسة”، على الرغم من بقاء أسبوع واحد على بداية العام الدراسي. وفي نفس الفترة من السنة الماضية، لم يكن عددهم يتجاوز 196.

وكما جرت به العادة، يكون الوضع أكثر توثرا في العاصمة البلجيكية، وهو أأشد توترا من السنة الماضية، حيث  لا يزال 242 طفل على لائحة الانتظار، مقابل 182 في السنة الماضية في نفس الفترة، لاسيما في الشمال الغربي لبروكسل.

ولم يتمكن هؤلاء الصغار من العثور على مكان  في إحدى المدارس العشرة التي يختارونها والتي يتعين أن يشيروا إليها في سياق الإجراءات المعمول بها في الفدرالية، أي في مرسوم التسجيل.

ومع ذلك، تشير لجنة (CIRI) إلى أنه لا يزال حتى اليوم 1.584 مكان شاغر في 62 مدرسة بالعاصمة والتي لا تتوفر على لائحة  انتظار. وفي بارابنت والون، ليس هناك إلا ثمانية أطفال لا زالوا على لائحة الانتظار. مقابل اثنين في السنة الماضية وتسعة في باقي والونيا مقابل 12 في السنة الماضية. ويقول البيان أنه “بالنظر إلى الوضع الذي لا يزال متوترا، أكدت لجنة (CIRI) بالإجماع، كما  في السنوات السابقة، على ضرورة خلق أماكن ومدارس جديدة، لاسيما في الشمال الغربي لبروكسل” وذلك لمواجهة آثار النمو السكاني المتزايد.

وتمت دعوة أولياء أمور الأطفال الذين لا يزالون بدون مدارس إلى الاتصال بخدمات المساعدة على التسجيل في الرقم الهاتفي 0800/188.55، من أجل العثور على حل لأطفالهم في أقرب وقت ممكن.

وتحذر (CIRI) من أن “انتظار سحب محتمل ليس بالتأكيد أفضل نهج لهذا الوضع”. وسيلتحق أكثر من 46 ألف طالب بالمدرسة الثانوية الأسبوع المقبل، من ضمنهم 10 آلاف في العاصمة البلجيكية وحدها.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *